Accessibility links

logo-print

تشكيل تكتل "عراقية كركوك" تحضيرا للانتخابات المقبلة


أعلنت كتلة الوحدة العربية في كركوك والتي تضم أغلب الأحزاب والكيانات السياسية والعشائرية في مؤتمر صحافي عقدته السبت، رسميا، عن تشكيل تكتل سياسي جديد باسم "عراقية كركوك". ويضم التكتل الجديد كتلتي مؤتمر صحوة العراق بزعامة الشيخ أحمد أبو ريشة، والإصلاح والتنمية بزعامة جمال الكربولي في محافظة الأنبار، فضلا عن كتلة الوحدة العربية.

وتحدث أحمد العبيدي، الأمين العام لكتلة الوحدة العربية لمراسلة "راديو سوا" بهذا الشأن قائلا:

"تم الإعلان عن تكتل عراقية كركوك، والذي ضم ثلاث كيانات سياسية رئيسية: كتلة الوحدة العربية في كركوك والكيانات المؤتلفة معها، ومؤتمر صحوة العراق، وحركة الإصلاح والتنمية".

وأوضح العبيدي أن التكتل الجديد جاء بهدف توحيد الصف العربي في كركوك، استعدادا للمشاركة في الانتخابات المحلية القادمة التي ستجرى في المدينة، إضافة إلى انتخابات مجلس النواب:
الهدف من هذا التكتل هو توحيد الصف العربي خاصة القوى السياسية الفاعلة في كركوك، للمشاركة في انتخابات مجلس محافظة كركوك والأقضية والنواحي، إذا جرت بقائمة موحدة. وكذلك استعدادا لدخول انتخابات مجلس النواب بقائمة وطنية، حيث أن التكتل ضم قوى سياسية من خارج المحافظة".

وعن البرنامج السياسي للتكتل الجديد قال العبيدي: "البرنامج السياسي يتضمن أكثر من 20 فقرة تشمل المبادىء الأساسية لعمله، وهو يؤكد على وحدة العراق وعراقية كركوك، ومعارضة ضمها إلى أي إقليم، وأن يكون لها وضعا خاصا، إضافة إلى الثوابت الوطنية الأخرى، والنظام التربوي والاقتصادي والبطالة والشباب".

وكان العرب في كركوك قد أكدوا في وقت سابق أنهم سيلجؤون إلى الخيار السياسي لتحقيق أهدافهم وإعادة التوازن إلى الساحة السياسية في المدينة ورسم خريطة جديدة لمستقبلهم السياسي.

يشار إلى أن الشارع السياسي والشعبي في كركوك يترقب باهتمام النتائج التي ستسفر عنها أعمال اللجنة البرلمانية المشكلة لتقصي الحقائق والتي على ضوئها سيتم تحديد موعد إجراء الانتخابات المحلية القادمة في المدينة.
XS
SM
MD
LG