Accessibility links

logo-print

العاهل الأردني يؤكد ضرورة بلورة موقف عربي موحد والتحدث بلغة واحدة مع المجتمع الدولي


أكد ملك الأردن عبد الله الثاني خلال لقائه مع وزراء خارجية ست دول عربية في عمان السبت ضرورة بلورة موقف عربي موحد والتحدث بلغة واحدة مع المجتمع الدولي خصوصا الولايات المتحدة ، مشيرا إلى أن ذلك يشكل عاملا أساسيا في خدمة المصلحة العربية الرامية إلى تحقيق سلام شامل.
وشدد العاهل الأردني على ضرورة التحرك الفوري لإطلاق مفاوضات جادة لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس الدولتين، موضحا أهمية عامل الوقت في إطلاق تلك المفاوضات.

وكان وزراء خارجية الأردن والسعودية ومصر وقطر ولبنان والسلطة الفلسطينية إضافة إلى أمين عام الجامعة العربية قد عقدوا اجتماعا في عمان قبل لقاء ملك الأردن، شددوا خلاله على الالتزام بتحقيق السلام على أساس حل الدولتين.

وكان من المقرر أن يشارك في الاجتماع وزير الخارجية السوري وليد المعلم غير أن وزير الخارجية الأردني ناصر جوده قال إن المعلم لم يستطع الحضور لانشغاله برحلة خارجية.

ويذكر أن الملك عبد الله الثاني سيؤكد خلال زيارة مرتقبة للولايات المتحدة لم يحدد موعدها بعد ، على أهمية أن يحث المجتمع الدولي إسرائيل على القبول بخيار السلام العادل.
XS
SM
MD
LG