Accessibility links

الرئيس أوباما يعرب عن سعادته لنجاة القبطان الأميركي من أسر القراصنة الصوماليين


قال الرئيس باراك أوباما ان القبطان الأميركي ريتشارد فيليبس الذي نجا من أسر القراصنة الصوماليين اتصف بالشجاعة التي تؤهله بأن يكون نموذجا للأميركيين أجمع، وأعرب عن السعادة لإنقاذ فيليبس ومن ثم نقله إلى سفينة تابعة للبحرية الأميركية.

وأضاف أن إنقاذ القبطان فيليبس كان موضع اهتمام وقلق رئيسي منذ أخذه كرهينة في قارب نجاة. وقال الرئيس أوباما انه يشعر بالاعتزاز إزاء الجيش والوكالات الأميركية الأخرى التي ساهمت في تحرير فيليبس.

وأوضح أن الولايات المتحدة بحاجة إلى مساعدة الدول الأخرى في مجال التصدي للقرصنة ومحاسبة القراصنة على أعمالهم. وأشاد بشجاعة فيلبس وتضحيته.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية قد أعلنت الأحد أنه تم الإفراج عن القبطان الأميركي الذي احتجزه القراصنة منذ خمسة أيام في المحيط الهندي قبالة السواحل الصومالية ، ولم توضح المتحدثة ما إذا كان الإفراج عن القبطان تم بفضل عملية عسكرية أميركية أم لا.

وقالت المتحدثة لورا تيشلر "بوسعي إن أؤكد أننا استعدنا القبطان فيليبس سالما."

مقتل ثلاثة قراصنة واعتقال رابع

وكانت شبكة CNN الأميركية نقلت عن مسؤولين أميركيين أن القوات الأميركية نفذت عملية لتحرير الرهينة قتل خلالها ثلاثة قراصنة واعتقل قرصان رابع.

وأكدت الشبكة أن الرهينة الأميركي لم يصب خلال العملية وانه نقل على متن الطراد يو اس اس باينبريدج، إحدى السفينتين الحربيتين الأميركيتين الموجودتين في المكان.

وأكدت CNN أن العملية العسكرية جرت بينما كان احد القراصنة الأربعة على متن الطراد الأميركي يتفاوض على شروط الإفراج عن الرهينة.

أسرة القبطان سعيدة بالإفراج عنه

وفي ولاية فيرمونت في شمال شرق الولايات المتحدة، أعربت أسرة القبطان عن سعادتها بتحرير ابنها.

وكانت عائلة فيليبس أقامت الأحد قداسا على نية عودة ابنها سالما شارك فيه الأقارب والأصدقاء الذين عمدوا إلى ربط أشرطة صفراء على جذوع الأشجار، رمز أملهم بعودة البحار.

وقال احد أقارب الرهينة المفرج عنه ويدعى ستيفن هيريرا لوكالة الأنباء الفرنسية "أنا مسرور للغاية. أكاد لا اصدق انه بخير. انه ومن دون ادني شك بطل."

القراصنة هاجموا الناقلة يوم الاربعاء

ويذكر أن القراصنة هاجموا ناقلة الحاويات "مايرسك الاباما" وعلى متنها 20 من أفراد الطاقم الأميركيين الاربعاء قبالة سواحل الصومال في المحيط الهندي.
ونجح أفراد الطاقم في استعادة السيطرة على السفينة مساء الاربعاء، إلا أن أربعة قراصنة تمكنوا من الفرار واقتادوا معهم قبطان السفينة ريتشارد فيليبس الذي احتجزوه رهينة على متن زورق مطاطي.

وكان القراصنة طلبوا فدية السبت للإفراج عن رهينتهم، مؤكدين نيتهم نقله إلى سفينة اكبر، بعدما حاول عبثا ليل الخميس-الجمعة الفرار من خاطفيه سباحة.

XS
SM
MD
LG