Accessibility links

logo-print

مجلس محافظة ميسان يخفق في توزيع المناصب الرئيسة


رفع مجلس محافظة ميسان الجديد اليوم الأحد أولى جلساته بعد أداء اليمين القانوني ولم يتوصل أعضاء المجلس الجديد المتكون من 27 عضوا إلى اتفاق بشأن اختيار رئيس ونائبي المجلس الجديد.

وبحسب رئيس الجلسة الأكبر سنا بين الأعضاء محمد حسين والذي ينتمي إلى قائمة شهيد المحراب فإن الجلسة المقبلة لمجلس المحافظة ستشهد اختيار رئيس المجلس ونائبيه، وأوضح قائلا:

"جرى في الجلسة الأولى لمجلس محافظة ميسان أداء اليمين القانوني بحضور أعلى سلطة قضائية في ميسان وطرحت مسألة ترشيح لرئاسة مجلس المحافظة ونائبه وكانت الآراء متفقة على تأجيل اختيار رئيس المجلس ونائبة إلى الجلسة المقبلة".

وأكد رئيس قائمة تيار الأحرار المستقل في ميسان حيدر الالوس تمسك القائمة بمنصب المحافظ بناءً على اتفاقيات مركزية بهذا الشأن على حد قوله:

"نحن متمسكون بمنصب المحافظ وهذه اتفاقيات مركزية حدثت في بغداد ومفادها بقاء حكومة المالكي على رأس الحكومة القادمة في الانتخابات المقبلة وتم توزيع لعديد من المناصب بين تيار الأحرار ودولة القانون".

ويرى المراقبون أن تقارب لقوائم الفائزة في محافظة ميسان بعدد المقاعد جعل من الصعب عليها التوصل إلى اتفاقيات نهائية بشأن المناصب الرئيسة في المحافظة وهذا ما أفرزته جلسة اليوم المغلقة التي لم يسمح فيها لوسائل الإعلام بالتغطية.

سيف موسى مراسل "راديو سوا" في ميسان والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG