Accessibility links

logo-print

تعاون عراقي سوري لتطوير العلاقات الإقتصادية بين البلدين


ناقش وزير المالية العراقي باقر جبر الزبيدي مع وزير التجارة والاقتصاد السوري عامر لطفي عددا من القضايا الاقتصادية المشتركة بين البلدين.

وأوضح الزبيدي خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده ببغداد اليوم مع الوزير السوري ما بحثه الجانبان قائلا:

"بحثنا إقامة مناطق مشتركة حرة بين البلدين. بحثنا تسهيل ودعم المنافذ الحدودية، وكذلك بحثنا تطوير العمل المصرفي وإقامة مصرف مشترك سوري عراقي. وكذلك بحثنا تطوير المناطق الحرة المشتركة، فقد اقترحنا إقامة منطقة حرة مشتركة أخرى. وأعتقد باننا أنجزنا خلال هذه الساعة الكثير من المسائل على أسس التفاهم والشراكة".

وأشار الزبيدي إلى أن ملف الديون السورية المترتبة على العراق سيحل قريبا: "شكلنا لجنة برئاسة نائب الأمين العام لمجلس الوزراء من الجانب العراقي ويترأس الجانب السوري مدير عام المصرف التجاري السوري. اللجنة مستمرة وعقدت أكثر من ثلاثة اجتماعات في دمشق وأعتقد بانها وصلت الآن إلى نهايتها لوضع حلول ايجابية".

واكد الزبيدي رغبة الحكومة العراقية بتصدير النفط عبر ميناء بانياس السوري، "لأن هذه مصلحة عراقية أولا"، على حد قوله.

من جانبه، أشار وزير التجارة والاقتصاد السوري عامر لطفي إلى أن زيارة الوفد السوري إلى العراق تأتي ضمن التحضيرات لاجتماع اللجنة المشتركة العليا التي ستعقد قريبا برئاسة رئيسي الوزراء السوري والعراقي:

"جئنا أولا لتفعيل الاتفاقيات الموقعة بين بلدينا، وثانيا لإجراء تعديلات، إن كانت من حاجة إلى مثل هذه التعديلات، على هذه الاتفاقيات، وثالثا لمناقشة التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين بلدينا".

ومن المقرر أن يجتمع الوفد السوري مع وزير التجارة العراقي عبد الفلاح السوداني للتوقيع على محضر يضم تفاصيل جميع المفاوضات التي أجراها الوفد في مختلف القطاعات خلال زيارته إلى العراق لدراسته من قبل البلدين قبل اجتماع اللجنة المشتركة العليا.
XS
SM
MD
LG