Accessibility links

حالة تأهب قصوى للجيش الإسرائيلي على الحدود مع مصر خشية عمليات عسكرية


أعلن مسؤول إسرائيلي اليوم الثلاثاء أن الجيش الإسرائيلي وضع في حالة تأهب عليا على طول الحدود مع مصر في وقت تلاحق فيه القوات المصرية في سيناء أشخاصا يشتبه في ارتباطهم بحزب الله اللبناني.

وقال المسؤول رافضا الكشف عن اسمه أن السلطات الإسرائيلية والمصرية تستعرضان بانتظام الظروف الأمنية، وأضاف أن الجيش وضع في حالة تأهب عليا اثر التطورات في مصر وسيناء، حسب تعبيره.

وقال المسؤول إن السلطات الإسرائيلية تخشى أن يكون الناشطون يخططون لعمليات في إسرائيل أو على طول الحدود مع مصر، وحثت إسرائيل رعاياها على عدم البقاء في سيناء التي يقصدها السياح خلال عطلة الفصح اليهودي.

وتلاحق قوات الأمن المصرية 13 رجلا يشتبه في ارتباطهم بحزب الله في منطقة جبلية في سيناء ويشتبه في أنهم يعدون لهجمات ضد رعايا إسرائيليين كما أعلن مصدر مصري الاثنين.

وكانت النيابة العامة في مصر قد اتهمت حزب الله اللبناني بالتخطيط لتنفيذ اعتداءات داخل البلاد وتدريب عناصر مدفوعة من الخارج على إعداد عبوات متفجرة لاستخدامها في تلك العمليات.

وجاء في بيان صادر عن النائب العام المصري، أن النائب العام المصري تلقى بلاغا من مباحث أمن الدولة بتوفر معلومات لديها أكدتها التحريات، تفيد بقيام قيادات حزب الله بدفع بعض كوادره للبلاد بهدف استقطاب بعض العناصر لصالح التنظيم.

وكان حزب الله قد نفى ما صرحت به النيابة العامة في مصر، كما شن نصرالله في 28 ديسمبر /كانون الأول 2008 غداة الهجوم الإسرائيلي على غزة هجوما عنيفا على النظام المصري مطالبا إياه بفتح معبر رفح لفك الحصار عن قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG