Accessibility links

أنباء عن عزم الولايات المتحدة وإسرائيل إجراء مناورات عسكرية للدفاع المضاد للصواريخ


أفادت صحيفة جيروسليم بوست الثلاثاء بأن الولايات المتحدة وإسرائيل ستجريان في وقت لاحق من العام الجاري أكبر مناورات مشتركة للدفاع المضاد للصواريخ لاختبار ثلاثة أنظمة مضادة للصواريخ البالستية.

وخلال السنوات الخمس الأخيرة أجريت مناورات "جونيبر كوبرا" لكن مناورات هذا العام بحسب الصحيفة ستكون أكثر تعقيدا كما سيتم خلالها لأول مرة إطلاق صواريخ لاعتراض صواريخ بالستية.

وكان الجيش الإسرائيلي قد اختبر الأسبوع الماضي بنجاح صاروخ "حيتس" (سهم) المضاد للصواريخ، وأطلق مشروع "حيتس" عام 1988 بمبادرة من الولايات المتحدة في إطار مشروع "حرب النجوم" إبان ولاية الرئيس الراحل رونالد ريغان قبل أن يتم التخلي عنه رسميا عام 1993.

وقامت الولايات المتحدة بتمويل الجيل الأول من "حيتس" بنسبة 80 بالمئة، ومنذ 1991 تقاسم الأميركيون والإسرائيليون تطويره بشكل متساو. وفي السنوات الأخيرة خصصت إسرائيل أموالا لتطوير أنظمة لاعتراض الصواريخ البالستية لمواجهة تهديد الصواريخ الإيرانية أو السورية أو التي يطلقها ناشطون فلسطينيون من قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG