Accessibility links

حزب الله يصف الاتهامات المصرية بأنها سياسية ويعتبرها ردا على موقفه من حرب غزة


وصف نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم الأربعاء الاتهامات المصرية للحزب بأنها "إثارة سياسية انتقامية" ردا على موقف الحزب خلال الحرب في قطاع غزة، في حين أكد قيادي في الحزب الحاكم في مصر أن بلاده لا تسعى للثأر من أي أحد.

وكانت مصر قد اتهمت حزب الله الأسبوع الماضي بالتخطيط لشن هجمات داخل أراضيها.

غير أن نائب الأمين العام لحزب الله قال في حديث لوكالة الصحافة الفرنسية إن ذلك الاتهام مجاف للحقيقة وليس له أي دليل، حسب تعبيره.

وأضاف نعيم قاسم أن كل التفاصيل الصادرة عن المخابرات المصرية أو النظام المصري لا قيمة لها لأنها تفتقر إلى أدلة وأنها جزء من قرار سياسي لحملة على حزب الله.

و جدد قاسم التأكيد على أن حزب الله يفتخر بأن يكون لسامي شهاب، عضو الحزب الموقوف لدى مصر، دور في مساعدة الفلسطينيين في إدخال العتاد أو التموين إلى قطاع غزة، دون أن يكشف عن تفاصيل حول ما إذا كان شهاب قد تصرف بتوجيهات من قيادة حزب الله. غير أنه قال إن من الواضح أن شهاب لم يقم بهذا العمل من دون متابعة من بعض المعنيين.

"سيادة إقليمية"

من جهته، أكد مجدي الدقاق القيادي في الحزب الوطني الحاكم في مصر ورئيس تحرير مجلة أكتوبر أن المسألة تتعلق بالسيادة الإقليمية وأن مصر لا تسعى للثأر من أحد، وأضاف لـ"راديو سوا":
XS
SM
MD
LG