Accessibility links

هيومن رايتس ووتش تدعو تونس إلى السماح للمنظمات غير الحكومية بزيارة السجون فيها


دعت منظمة هيومن رايتس ووتش المدافعة عن حقوق الإنسان اليوم الخميس تونس إلى الوفاء بالتعهد الذي قطعته قبل عام أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة والسماح للمنظمات غير الحكومية بزيارة السجون.

وقالت المنظمة في رسالة إلى أعضاء لجنة حقوق الإنسان والدول الأعضاء في مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إن تونس تضع عقبات أمام زيارة سجونها وذلك بوضع شروط غير مقبولة أدت إلى تجميد المفاوضات بين المنظمة وبين وزارة العدل التونسية.

وقالت مديرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة سارة لي وايتسون في الرسالة إن الوعد الذي قدمته تونس بفتح سجونها أمام منظمات مستقلة لحقوق الإنسان مهم لكنه سيصبح بلا معنى إذا لم يسمح لأشخاص من الخارج بمعاينة ووصف ما يحدث حقيقة في الداخل."

وأوضحت وايتسون أن أحد الشروط التي وضعتها تونس يتمثل في عدم السماح للمنظمة بالالتقاء سوى بعينة من السجناء الذين يقبلون استجوابهم. وقالت وايتسون إن هيومن رايتس ووتش تطالب بإمكانية التحدث مع سجناء معينين يتم اختيارهم على أساس متابعتها الحالية للوضع في السجون.

يشار إلى أن السلطات التونسية وعدت منظمة هيومن رايتس ووتش منذ أبريل/نيسان 2005 بدخول سجونها قبل أن تسمح للجنة الدولية للصليب الأحمر، التي لا تنشر تقاريرها، بدخول هذه السجون.

وأعربت المنظمة عن الأسف لعدم السماح لأي منظمة مستقلة لحقوق الإنسان تنشر تقاريرها بدخول السجون التونسية منذ 1991.
XS
SM
MD
LG