Accessibility links

logo-print

نتانياهو يبلغ ميتشل أن قيام الدولة الفلسطينية مشروط بالاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية


أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو المبعوث الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل خلال اجتماعه معه في تل أبيب اليوم الخميس أن إسرائيل ستجعل المحادثات بشأن قيام دولة فلسطينية مشروطة على اعتراف الفلسطينيين أولا بإسرائيل كدولة يهودية.

وكان ميتشل الذي يقوم بثالث جولة في المنطقة منذ أن كلفه الرئيس باراك أوباما في يناير/كانون ثاني بإحياء عملية السلام، قد اجتمع مع وزير الخارجية الإسرائيلية أفيغدور ليبرمان.

وأكد ميتشل في ختام اجتماعه أن هناك سبيلا واحدا لإحراز تقدم في عملية السلام.

وقال "تفضل السياسة الأميركية حلا على أساس الدولتين، يؤدي إلى إقامة دولة فلسطينية تعيش بسلام إلى جانب دولة إسرائيل."

أما ليبرمان، فقد قال بعد الاجتماع "تحدثنا في الواقع عن تعاون وثيق، ونتطلع إلى الاجتماع المقبل لإجراء نوع من الحوار الحقيقي المتعمق."

وكان ميتشل قد اجتمع في القدس صباح اليوم الخميس مع الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز وأكد له مجددا التزام الولايات المتحدة بضمان امن إسرائيل والعمل على إيجاد حل على أساس الدولتين.

هذا ومن المقرر أن يتوجه ميتشل غدا الجمعة إلى رام الله للاجتماع مع المسؤولين المصريين ثم يسافر في اليوم ذاته إلى مصر.

أبو ردينة: عراقيل أمام حل الدولتين

في المقابل، اعتبرت السلطة الفلسطينية طلب نتانياهو بضرورة اعتراف الفلسطينيين بإسرائيل كدولة يهودية بأنه يهدف إلى وضع العراقيل أمام حل الدولتين.

وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم رئاسة السلطة بأن كلام نتانياهو يشكل تحديا للجهود الدولية وخاصة الأميركية، الأمر الذي يتطلب من المجتمع الدولي مراجعة حقيقية للسياسة الإسرائيلية خوفا من انعكاساتها المدمرة على المنطقة بأسرها.
XS
SM
MD
LG