Accessibility links

هولبروك يقول إنه تحدث لفترة قصيرة مع متكي خلال مؤتمر المانحين لباكستان في طوكيو


قال المبعوث الأميركي الخاص ريتشارد هولبروك السبت انه تحدث لفترة قصيرة مع وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متكي خلال مؤتمر للمانحين لباكستان عقد في طوكيو في أحدث إشارة على تحسن محتمل في العلاقات الثنائية الشائكة.

وتراجع الرئيس الأميركي باراك أوباما عن سياسة سلفه جورج بوش بعزل ايران وسعى مسؤولون أميركيون للقاء ممثلين ايرانيين في اجتماعات دولية في الآونة الأخيرة.

وأجاب هولبروك على سؤال ما إذا كان أجرى حوارا مع متكي خلال اجتماع الجمعة بقوله "لم يكن هناك حوار. قابلت وزير الخارجية أثناء تحركنا وتبادلنا التحية وتحدثنا لنحو دقيقة أو دقيقتين."

مطالبة بحل ديبلوماسي لبرنامج إيران النووي

وانضمت الولايات المتحدة لروسيا والصين وفرنسا وألمانيا وبريطانيا في مطالبة منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي بالتوصل إلى حل ديبلوماسي لبرنامج إيران النووي المتنازع عليه.

وكان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد قال في تصريحات نشرت الجمعة إن طهران تفضل الحوار مع القوى العالمية بشأن برنامجها النووي وإنها ستقدم قريبا ردها الرسمي على الدعوة لإجراء محادثات.

وكانت إدارة أوباما قالت إنها مستعدة للاجتماع مع إيران دون شروط مسبقة ولكنها أوضحت أيضا أن تعليق تخصيب اليورانيوم ما زال هدفا لها.

وتقول إيران إن برنامجها النووي يهدف إلى توليد الكهرباء مضيفة أنها تدير الآن سبعة آلاف جهاز للطرد المركزي وتعهدت بعدم وقف عملية تخصيب اليورانيوم. ويمكن أن يكون لليورانيوم المخصب استخدامات مدنية واستخدامات عسكرية وفقا لدرجة التخصيب.

وقال هولبروك أيضا في مؤتمر صحفي إن ايران تعهدت بتقديم أكثر من 300 مليون دولار ضمن المساعدات التي تعهد المانحون الدوليون الجمعة تقديمها لباكستان ويزيد اجماليها عن خمسة مليارات دولار.

وتابع "نشعر بالرضا لان كلمة وزير الخارجية متكي بالأمس كانت نبرتها ايجابية تجاه القضايا في باكستان."
XS
SM
MD
LG