Accessibility links

logo-print

وزير خارجية البرازيل يتوقع أن تخرج قمة الأميركيتين المنعقدة في ترينيداد بنتيجة ايجابية جدا


توقع وزير الخارجية البرازيلية سيلسو اموريم السبت أن تخرج قمة الأميركيتين المنعقدة في ترينيداد وتوباغو بنتيجة "ايجابية جدا"، وذلك عقب لقاء بين الرئيس الأميركي باراك أوباما بعدد من قادة أميركا الجنوبية.

واجتمع اوباما صباحا مع 12 من نظرائه الاعضاء في اتحاد دول اميركا الجنوبية بمن فيهم زعيم اليسار هوغو تشافيز الذي اهداه كتابا في خطوة مصالحة بعد مصافحة متميزة الجمعة.

وأعلن اموريم في مؤتمر صحافي "سننتظر نهاية القمة لكنني أظن أن الأجواء السائدة هي ذاتها التي شهدناها خلال اجتماع أوباما ودول جنوب أميركا، ستكون النتيجة ايجابية جدا".

وزير الخارجية البرازيلية يعرب عن تفاؤله

وردا على سؤال حول نية فنزويلا المعلنة وحلفائها عدم المصادقة على بيان القمة تضامنا مع كوبا أعرب وزير الخارجية البرازيلية عن تفاؤله.

وقال "في أجواء الحوار السائدة ثمة أمل في التوصل إلى حل" متوقع" بشأن كوبا وأضاف أن الولايات المتحدة "خطت خطوات صغيرة في الاتجاه الصحيح" ودعا إلى "حوار مباشر".

وقال "أظن أن الانفتاح الضروري متوفر كي يجري الحوار كما ينبغي. إنني أرى أمورا تصب في هذا الاتجاه".

تشافيز يواصل انفتاحه إزاء أوباما

وتفيد الأنباء أن الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز واصل السبت انفتاحه إزاء باراك أوباما وقدم له كتابا خلال قمة الأميركيتين في ترينيداد وتوباغو غداة مصافحة حارة بين الرجلين.

وبحسب الصحافيين الذين كانوا موجودين لدى بدء اجتماع بين الرئيس أوباما وقادة أميركا اللاتينية، قدم تشافيز لاوباما كتابا بعنوان "الشرايين المفتوحة لأميركا اللاتينية" عن تاريخ المنطقة.

وبحسب مصادر فنزويلية صافح أوباما مجددا تشافيز صباح السبت خلال لقاء مع عدة رؤساء من جنوب أميركا بعد المصافحة الحارة بينهما .

ويعالج الكتاب للمؤلف الاوروغوايي الشهير ادواردو غاليانو، مسألة نهب موارد أميركا اللاتينية منذ القرن الخامس عشر إلى القرن العشرين.

تغيير السياسات غير الشعبية

ويذكر أن أوباما أعرب لدى انتخابه رئيسا عن رغبته في تغيير السياسات غير الشعبية التي انتهجها سلفه في أميركا اللاتينية وشارك في قمة الأميركيتين لفتح "صفحة جديدة" من التعاون والحوار تقوم على علاقة الند للند.

وقال تشافيز لاوباما لدى بدء اللقاء مع قادة المنظمة الاقتصادية والسياسية التي تضم الأرجنتين والبرازيل وبوليفيا وتشيلي وكولومبيا والإكوادور وباراغواي والبيرو واوروغواي وفنزويلا "لدي الكثير لأتعلمه وإنني أتشوق لفكرة الاستماع" إلى الآخرين.

وردا على سؤال حول الطريقة التي تلقى فيها القادة في القمة خطابه الجمعة، "سنعرف ذلك الآن".

وقال أوباما الجمعة "إنني هنا لفتح فصل جديد يقوم على الحوار وسيستمر طوال فترة ولايتي".

أوباما يقول أي حوار لا بد أن يكون بناء

ولم تدرج المسألة الكوبية على برنامج قمة الأميركيتين لكن أوباما وجد نفسه تحت ضغوط كبيرة لرفع الحظر الأميركي المفروض على الجزيرة. وأعرب أوباما عن استعداده للحوار مع نظام كاسترو حول سلسلة من المواضيع بما فيها حقوق الإنسان.

واقر أوباما بفشل السياسة الأميركية حيال كوبا والتي لم تنجح في تغيير نظام كاسترو. لكنه قال إن أي حوار لا بد أن يكون بناء، ورفض إجراء حوار "لمجرد الرغبة في الكلام"، غداة ما اعتبرته وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون بمثابة "انفتاح" من جانب المسؤولين الكوبيين.
XS
SM
MD
LG