Accessibility links

اكتشاف مواد مسرطنة في دخان التبغ


اكتشف علماء مادتين في دخان التبغ يتسببان بشكل مباشر في الإصابة بسرطان الرئة وقالوا يوم الأحد إن هذا الاكتشاف قد يساعد يوما ما في التنبؤ بالمدخنين الذين سيصابون بالمرض.

وأضاف العلماء أن الأشخاص الذين لديهم تركيزات عالية في البول من منتج ثانوي للنيكوتين يشار إليه بالأحرف NNAL يتضاعف لديهم بمقدار المثلين خطر الإصابة بسرطان الرئة مقارنة بالمدخنين الذين تقل لديهم تركيزات هذه المادة في البول.

كما يتضاعف الخطر عند المدخنين الذين لديهم مستويات عالية في البول من مادة NNAL ومن منتج ثانوي آخر للنيكوتين يسمى كوتينين إلى ثمانية أمثال مقارنة بالمدخنين الذين تقل لديهم تركيزات هاتين المادتين لأدنى مستوى.

وقال العلماء إن هذه الاكتشافات قد تساعد في توضيح السبب في إصابة بعض المدخنين بالسرطان وعدم إصابة مدخنين آخرين بالمرض.

ويصاب مدخن واحد تقريبا بسرطان الرئة من بين كل عشرة مدخنين. ويقتل سرطان الرئة 1.2 مليون إنسان سنويا وهو المسبب لأكبر عدد من الوفيات بين كل أنواع السرطان.

XS
SM
MD
LG