Accessibility links

ميدفيديف: يجب إشراك جميع الدول الأوروبية في المناقشات حول منظومة الدرع الصاروخية


قال الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف إن المناقشات الجارية حول نشر الدروع الصاروخية الأميركية في أوروبا يجب ألا تقتصر على مجموعة مختارة من الدول بل ينبغي أن تجري بمشاركة جميع الدول الأوروبية.

وأضاف ميدفيديف، في كلمة ألقاها أمام أساتذة وطلبة جامعة هلسنكي الثلاثاء، إنه لا يمكن بناء منظومة عالمية مضادة للصواريخ لتحقيق أغراض دولة واحدة أو حتى مجموعة من الدول.

وأكد أنه لا يمكن تحديد أبعاد مثل هذه المنظومة من جانب واحد فقط. وتعارض موسكو خطط واشنطن الرامية إلى نشر الدروع الصاروخية في تشيكيا وبولندا بحجة التصدي لأخطار صاروخية محتملة من جانب إيران.

وترى روسيا أن المبررات التي تقدمها الولايات المتحدة لنشر تلك الدروع قرب الحدود الروسية غير مقنعة، مؤكدة أن التهديد الصاروخي الذي تشير إليه واشنطن في هذه المسألة غير موجود أصلا.

وكان ميدفيديف قد أعلن في رسالته التي وجهها إلى مجلس الدوما الروسي في الخامس من شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2008، أن روسيا ستنشر في حالة الضرورة منظومات صواريخ "اسكندر" في مقاطعة كالينينغراد لتحييد الدروع الأميركية المضادة للصواريخ في أوروبا.

XS
SM
MD
LG