Accessibility links

الصليب الاحمر يحذر من وضع كارثي في مناطق المعارك في سريلانكا ومن حمام دم


حذرت اللجنة الدولية للصليب الاحمر الثلاثاء من وضع "كارثي" في مناطق المعارك في سريلانكا، داعية الى اتخاذ تدابير لتجنب وقوع "حمام دم" بين عشرات الاف المدنيين العالقين هناك.

وجاء في بيان للصليب الاحمر الدولي ان الهجوم الذي تشنه القوات المسلحة على المتمردين التاميل قد يؤدي الى "زيادة كبيرة" في عدد القتلى المدنيين.

واعربت المنظمة الانسانية التي تتخذ جنيف مقرا لها عن "قلقها البالغ على مصير عشرات الاف المدنيين وبينهم نساء واطفال وعجزة، العالقين في المنطقة الساحلية التي تتضاءل مساحتها بسرعة".

الوضع مأساوي

وقال رئيس العمليات في الصليب الاحمر بيار كراهنبول "ان الوضع مأساوي بكل بساطة. فقد قتل مئات المدنيين او اصيبوا في المعارك الجارية ولا يمكنهم الوصول الى مراكز العناية الطبية الاساسية".

وتابع "ما نشهده الان هو معارك كثيفة في منطقة صغيرة جدا تغص بمدنيين فروا اليها". ويستمر نزوح آلاف السكان التاميل الثلاثاء.

وقال المتحدث باسم الجيش السريلانكي الجنرال اودايا ناناياكارا إنه تم تسجيل وصول 39081 شخصا الاثنين.

وكان الرئيس ماهيندا رجاباكسي اعلن الاثنين عن نزوح ما يزيد عن 35 الف مدني من آخر جيب ما زال تحت سيطرة المتمردين التاميل داعما كلامه باشرطة فيديو، واتهم المتمردين باستخدام 70 الى 100 الف شخص "دروعا بشرية".
XS
SM
MD
LG