Accessibility links

logo-print

الأمم المتحدة تعرض تقريرا على العراقيين يوصي بعدم تقسيم كركوك


شدد تقرير لبعثة الأمم المتحدة في العراق على أهمية المحافظة على وحدة مدينة كركوك على الرغم من حدة التوتر بين سكانها العرب والتركمان والأكراد.

وقالت البعثة الأممية المسماة اختصارا "يونامي" في بيان لها إن الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق ستيفان دي ميستورا قدم لرئيس الوزراء العراقي ومجلس الرئاسة ورئيس حكومة إقليم كردستان مجموعة من التقارير حول الحدود الداخلية المتنازع عليها في شمال العراق.

وأضافت أن التقارير تتضمن ورقة تناقش مستقبل كركوك، بتحليل أربعة خيارات ترجع جميعها إلى الدستور العراقي بحيث يتم التعامل مع المحافظة باعتبارها كيانا واحدا.

وتنص المادة 140 من الدستور العراقي على تطبيع الأوضاع وإجراء إحصاء سكاني واستفتاء في كركوك وأراض أخرى متنازع عليها لتحديد ما يريده سكانها وذلك قبل 31 ديسمبر/كانون الأول 2007.

غير أن الخلاف على تقاسم السلطة في كركوك بين العرب والتركمان والأكراد حال دون إقرار قانون الانتخابات ما أدى إلى إرجاء انتخابات مجالس المحافظات في المحافظة، في حين جرت في 14 محافظة عراقية في 31 يناير/كانون الثاني الماضي.

ويطالب الأكراد بإلحاق كركوك الغنية بالنفط بإقليم كردستان في حين يطالب العرب بتقسيم المحافظة إلى أربع مناطق انتخابية بواقع 32 بالمئة لكل من العرب والتركمان والأكراد و4 بالمئة للمسيحين.

وكانت مصادر دبلوماسية قد قالت في وقت سابق إن التقرير سيتضمن مقترحات تغطي 12 منطقة متنازع عليها شمال وشرق العراق.

XS
SM
MD
LG