Accessibility links

قراصنة كمبيوتر يخترقون برنامجا أميركيا لطائرة مقاتلة


ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الثلاثاء أن قراصنة كمبيوتر اخترقوا برنامجا لوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) يتعلق بطائرة حربية جديدة، إلا أن الوزارة قالت إن التكنولوجيا الحساسة للطائرة لم تتعرض للخطر.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين حاليين وسابقين في الحكومة قولهم إن القراصنة تمكنوا من نسخ كميات كبيرة جدا من البيانات الخاصة بمشروع الطائرة الحربية المعروفة باسم أف-35 لايتننغ 2 البالغة كلفتها 300 مليار دولار.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أميركيين سابقين لم تكشف عن هوياتهم قولهم إنه يبدو أن مصدر الاختراق هو من الصين التي قال البنتاغون إنها جعلت من أولوياتها تعزيز قدراتها الخاصة بحرب الكمبيوتر.

وردا على سؤال عما إذا كانت التكنولوجيا الحساسة لبرنامج الطائرة تعرضت للاختراق، قال المتحدث باسم البنتاغون براين ويتمان "ليس لدي علم بأي مخاوف محددة" بهذا الشأن.

ورفض ويتمان تأكيد حدوث اختراق أمني لبرنامج أف-35، إلا أنه قال إن عدد محاولات الهجوم على شبكات الولايات المتحدة العسكرية في ارتفاع.

وصرح ويتمان للصحافيين "لقد شهدنا زيادة عدد الاختراقات إلى أكثر من الضعف مؤخرا"، لكنه لم يشر إلى الفترة التي حصلت فيها الزيادة.

وقالت الصحيفة إن القراصنة تمكنوا من استغلال ضعف في شبكات اثنين أو ثلاثة من الشركات التي تساعد على بناء الطائرة الحربية.
XS
SM
MD
LG