Accessibility links

logo-print

الجيش الإسرائيلي ينفي انتهاكه القوانين الدولية خلال الحرب الأخيرة في غزة


نشر الجيش الإسرائيلي الأربعاء خلاصة تحقيقات داخلية، نفى فيها اتهامه بانتهاك القوانين الدولية في الحرب في قطاع غزة التي بدأت في الـ27 من ديسمبر/كانون الأول الماضي واستمرت 22 يوما.

وأفاد بيان للجيش الإسرائيلي بأنه أجرى خمسة تحقيقات أثبتت أن قواته تصرفت تماشيا مع القوانين الدولية، وفقا لما ورد في البيان.

وقال الجنرال دان هارئيل نائب رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي إن الطواقم العسكرية لم تكشف حادثا واحدا يثبت أن الجنود عرضوا حياة الفلسطينيين إلى الخطر.

وقال هارئيل: "لقد وجدنا عددا من الأغلاط والأخطاء، ليست بالكبيرة قياسا بحجم التحقيقات التي أجريناها، وتعلمنا دروسا منها. من المهم أن أوضح أننا لم نجد قضية حتى الآن تظهر أن الجندي الإسرائيلي تعمد إيذاء المدنيين الأبرياء من الجو، أو من البحر أو من الأرض"، موضحا أن التحقيقات لم تنته بعد حيث لا يزال هناك أكثر من 70 تحقيقا يجب إجراؤها.

وكانت عدة منظمات دولية غير حكومية قد اتهمت الجيش الإسرائيلي بانتهاك القوانين الدولية في حرب غزة، حيث سقط أكثر من 1400 فلسطيني بينهم عدد كبير من المدنيين والأطفال.
XS
SM
MD
LG