Accessibility links

محافظة الأنبار تطالب بتدوير الفائض من ميزانية عام 2008


طالبت محافظة الأنبار الحكومة بالموافقة على تحويل المبالغ الفائضة من ميزانية العام الماضي إلى ميزانية عام 2009، داعية الشركات الإستثمارية لإقامة المشاريع في المحافظة.

وكشف نائب المحافظ للشؤون الفنية المهندس فؤاد شهاب حمد عن تقديم طلب إلى الحكومة لدعم ميزانية تنمية الأقاليم للمحافظة، فضلا عن تدوير المبالغ الفائضة من من تخصيصات الأنبار، قائلا:

"التقينا رئيس الوزراء ونائب رئيس الوزراء وتكلمنا عن هذه المشكلة ووعدونا أن يكونوا أول الناس الداعمين للمحافظة. كذلك وعدونا أن يحاولوا حل مشكلة تدوير المبالغ لعام 2008 لأن عدم التدوير يؤثرعلى عملنا لعام 2009 و2010 ".

وأشار حمد في حديث لمراسل"راديو سوا" إلى أن السلطة التنفيذية في الأنبار شكلت لجان لمتابعة ملف المشاريع الإستراتيجية، موضحا ذلك بالقول:

"نحن نتجه إلى تنمية الثروات الموجودة في الأنبار سواء كانت في الصحراء أو الأنهار أو النفط أو الفوسفات أو الإسمنت. ونسعى لإدخال مستثمرين يتمتعون بدرجة من الإخلاص في العمل".

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة المحلية في محافظة الأنبار إستلمت مهامها الفعلية لإدارة المحافظة قبل يومين وهي بصدد إعداد دراسة لإعادة توزيع ميزانية الأقضية والنواحي.

التفاصيل في تقرير مراسل"راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG