Accessibility links

logo-print

ليبرمان يستبعد التوصل إلى حل للنزاع مع الفلسطينيين قبل تسوية الملف الإيراني


قال وزير الخارجية الإسرائيلية افيغدور ليبرمان في مقابلة مع صحيفة جيروسليم بوست الإسرائيلية اليوم الجمعة إن بلاده لن تتوصل إلى اتفاق لحل النزاع مع الفلسطينيين قبل تسوية الملف الإيراني، داعيا في ذات الوقت إلى كتم أنفاس حركة حماس.

وعبر المسؤول الإسرائيلي عن وجهة نظره للصحيفة بالقول: "علينا أن نبدأ بالمسائل الفلسطينية لان مصلحتنا تقتضي حلها. لكن بلا أوهام، التوصل إلى اتفاق لحل النزاع وتوقف نزف الدماء والإرهاب وتبني عمليات، مستحيل بدون معالجة المشكلة الإيرانية."

وأكد ليبرمان، الذي يعيش في واحدة من مستوطنات الضفة الغربية، أن النزاع مع الفلسطينيين ناجم عن صراعات قومية تاريخية أضحت تتسم بالطابع الديني، مشيرا إلى انه ليس مرتبطا بالوجود العسكري الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية أو بناء المستوطنات.

وبالنسبة لحماس، فيرى ليبرمان ضرورة أن "تخنق" الحركة التي تسيطر على قطاع غزة، وفقا للصحيفة.

وحول سوريا، قال ليبرمان انه لم يلتمس أي بوادر حسن نية من حكومة دمشق، مشيرا إلى أن السوريين لم يتوقفوا عن استخدام أساليب التهديد.

وكانت مفاوضات السلام غير المباشرة بين سوريا وإسرائيل التي تمت برعاية تركية قد توقفت اثر العمليات الإسرائيلي الأخيرة في قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG