Accessibility links

logo-print

أوباما يتجنب وصف ذكرى هلاك نحو مليون ونصف مليون أرميني بالإبادة


تجنب الرئيس باراك أوباما وصف الحرب التي راح ضحيتها عدد كبير من الأرمن على يد الإمبراطورية العثمانية عام 1915 بأنها كانت حرب إبادة جماعية.

وقال في بيان خاص بمناسبة ذكرى هلاك نحو مليون ونصف مليون أرميني أن تلك الحرب هي واحدة من أبشع فظائع القرن العشرين.

وفي العاصمة الأرمينية ييريفان، نظم الآلاف من الأرمن احتفالا بذكرى ما يسموه بالإبادة الجماعية، وذلك على الرغم من تحسن العلاقات الدبلوماسية بين تركيا وأرمينيا.

وقد شارك في الاحتفال الرئيس الأرميني سيرج سركيسيان والبطريرك غورين ومسؤولون في الحكومة الأرمينية.

يذكر أن تركيا وأرمينيا اقتربتا من توقيع اتفاق مصالحة تاريخي بعد سنوات عديدة من التوتر.

في هذا الإطار، قال هايك ديمويان مدير متحف الإبادة في ييريفان "كل المفاوضات بشأن فتح الحدود وإقامة علاقات دبلوماسية ثنائية لها معنى رمزي كبير جدا، لان فتح الحدود يعني دائما انفتاح العقول. أعلم أن انفتاح العقول يعني أن علينا مواجهة التاريخ، تاريخنا، بدون أي قيود أو تحفظات."

يذكر أن تركيا تعترف بوقوع مجازر، ولكنها تصر على أنها كانت مجازر ارتكبها الجانبان الأرميني والعثماني بحق بعضهما خلال حرب أهلية.
XS
SM
MD
LG