Accessibility links

هيلاري كلينتون تلتقي في بغداد بكبار المسؤولين العراقيين وبعدد من النساء العراقيات الأرامل


التقت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون في العاصمة العراقية بغداد السبت، الرئيس العراقي جلال الطالباني ورئيس وزرائه نوري المالكي، كما التقت نظيرها العراقي هوشيار زيباري حيث عقدت معه مؤتمرا صحافيا مشتركا.

وقد جددت كلينتون التي وصلت إلى بغداد في زيارة مفاجئة، تعهّد إدارة الرئيس باراك أوباما بعدم التخلي عن العراق على الرغم من عزم واشنطن على المضي قدما بسحب قواتها من العراق .

وقالت : "دعوني أؤكد لكم وأجدد ما قاله الرئيس أوباما. نحن ملتزمون تجاه العراق. نريد أن نرى دولة مستقرة وذات سيادة، تعتمد على ذاتها، ولكننا نعلم أننا نتسلم السلطة في الوقت الذي يجرى فيه انتقال للسلطة .الإدارة السابقة وافقت على سحب الجنود ونحن ندعم ذلك".

وأضافت وزيرة الخارجية الأميركية: "نريد أن نفعل ذلك بطريقة مسؤولة وبطريقة متأنية ، ونحن نريد أيضا توسيع عملنا مع شعب وحكومة العراق في المجالات الأخرى المثيرة للقلق، لمساعدة الحكومة ،ولمساعدة فرض سيادة القانون ، ومساعدة المجتمع المدني. ونحن ملتزمون بشدة، ولكن طبيعة التزامِنا قد تبدو مختلفة لاننا سنسحب قواتنا المقاتلة خلال السنوات القليلة المقبلة"

ويذكر أنه بعد اجتماع كلنتون بالمسؤولين العراقيين قالت :

"في كل لقاء أكدت على رسالة الرئيس اوباما وهي أن استراتيجيتنا تكمن في العمل معكم خلال المرحلة الجديدة، ولكننا نتعهد بتقديم دعمنا التام والمستمر للعراق والشعب العراقي".

وقد أدانت وزيرة الخارجية الأميركية الهجمات الانتحارية التي شنت في بغداد خلال اليومين الماضيين وراح ضحيتها عشرات القتلى والجرحى. وقالت بعد لقائها نظيرها العراقي هوشيار زيباري:

"كما قال الرئيس اوباما فانا أكرر إدانتي لعمليات العنف الاخيرة التي تنفذ من أجل إعاقة التقدم الذي تم إحرازه في العراق".

كلينتون تلتقي بنساء عراقيات أرامل

وكانت كلينتون التقت عقب وصولها بغداد عددا من النسوة العراقيات الأرامل حيث استمعت إلى معاناتهن،وقالت بعد هذا اللقاء:

"يوجد دائما قلق بشان الوضع الأمني عندما يكون لديك أطفال، ولكني اعتقد أننا أتينا اليوم ببعض الأفكار لتفعيل البرامج المعمول بها ومحاولة إيجاد وسائل أخرى لدعم ما يجري داخل العراق، وداخل مجلس النواب، والمنظمات الإنسانية غير الحكومية.لذلك أريد أن اشكر كل شخص على حضوره ومشاركتي قصصه الخاصة به".
XS
SM
MD
LG