Accessibility links

الرئيس أوباما يحظي بأعلى نسبة إيجابية على أداء عمله مقارنة بإسلافه السابقين منذ 20 عاما


يحظى الرئيس الأميركي باراك اوباما بعد مرور 100 يوم على تسلمه مهام منصبه بأعلى نسبة ايجابية مقارنة بالرؤساء السابقين منذ 20 عاما حسب استطلاع أجرته محطة "ABC" الإخبارية وصحيفة واشنطن بوست.

وبحسب الاستطلاع يؤيد 69 بالمئة من الأميركيين طريقة إدارته وتعامله ، مما يمثل أفضل نتيجة في خلال عقدين. لكن عمله يحظى بتأييد 93 بالمئة من الديموقراطيين و36بالمئة فقط من الجمهوريين.

ويعتبر 54 بالمئة من الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع أن اوباما يفعل أفضل مما كانوا يتوقعونه، وأكثر من الرئيسين جورج بوش وبيل كلينتون بعد مرور 100 يوم على ولايته يوم الأربعاء القادم.

ويرى 63 بالمئة من المستطلعة آراؤهم أن اوباما قد أنجز الكثير خلال الأشهر الثلاثة الأولى من ولايته.

ويعتقد ستة أميركيين من أصل عشرة أن اوباما يفي بمعظم الوعود التي أطلقها خلال حملته الانتخابية، مقابل أربعة من أصل عشرة فقط بالنسبة لبيل كلينتون.

ويرى 50 بالمئة من الأميركيين ان بلادهم على الطريق الصحيح، مقابل 19 بالمئة قبل تنصيب اوباما رئيسا للولايات المتحدة.

وقد اجري الاستطلاع بين 21 و24 ابريل/ نيسان الجاري على عينة تضمنت 1072 شخصا مع هامش خطأ يقدر بنحو ثلاث نقاط.
XS
SM
MD
LG