Accessibility links

استنفار في دول العالم بسبب انتشار أنفلونزا الخنازير الذي أودى بحياة 149 شخصا في المكسيك


أعلن العديد من دول العالم الاستنفار الاثنين تحسبا من وباء أنفلونزا الخنازير بعد امتداد المرض من قارتي أميركا الجنوبية وجارتها الشمالية إلى أوروبا والإعلان عن ارتفاع عدد ضحاياه في المكسيك، بؤرة المرض، إلى 149 وفاة فضلا عن تسجيل 1600 إصابة بالمرض.

وتم تعزيز إجراءات المراقبة والحجر الصحي في مطارات وموانئ بعض الدول التي تخشى انتقال المرض إليها، باستخدام كاميرات تعمل بالأشعة تحت الحمراء ومجسات للتعرف على المصابين بالحمى.

ويذكر أن المكسيك التي تعرضت لأنفلونزا الخنازير أصيبت أيضا بزلزال بدرجة 5.8 على مقياس ريختر الاثنين مما أدى إلى إخلاء المنازل في العاصمة.وقد أغلقت المدارس فيها حتى السادس من مايو/آيار القادم.

واتخذ سكان مكسيكو سيتي إجراءات احترازية خشية انتشار المرض، وارتدى من اضطرتهم الظروف للنزول إلى الشوارع أقنعة طبية، وخلت الملاعب الرياضية من المشجعين، وحثت السلطات المواطنين على الإبلاغ عن أي إصابة محتملة.

وقال الرئيس فيليب كالديرون:

"إذا لم يعالج مرض كهذا في اللحظات الأولى التي تظهر فيها أعراضه، وإذا لم تذهبوا للطبيب على الفور، فستكون هناك عواقب وخيمة".

اصابات في خمس ولايات أميركية

وأعلنت السلطات الصحية الأميركية الاثنين أنه تم تأكيد 40 إصابة بانفلونزا الخنازير في خمس ولايات، مشددة على أن هذه الزيادة غير ناجمة عن انتشار الوباء وإنما عن عملية رصد أفضل.

والولايات الخمس هي نيويورك وأوهايو وكنساس وتكساس وكاليفورنيا كما أعلن مدير مركزي مراقبة الأمراض والوقاية منها ريتشارد بيسر.

واشار بيسر إلى أن حالات الإصابة العشرين التي تأكدت الإثنين تأتي كلها من مدرسة واحدة في نيويورك واكتشفت نتيجة عملية فحص جرت في هذه المدرسة وليس نتيجة انتشار للفيروس.

وأضاف "من الأربعين حالة لم نتبلغ إلا بنقل شخص واحد إلى المستشفى فيما شفي الآخرون" موضحا أن أعمار المرضى تتراوح ما بين 7 و54 سنة.

وأعلن أن الولايات المتحدة ستوزع 11 مليون جرعة للعلاج من انفلونزا الخنازير من المخزون الفيدرالي لمساعدة الولايات التي انتشر فيها الفيروس.

وأفادت الأنباء أن بريطانيا أعلنت عن اكتشاف إصابتين بانفلونزا الخنازير.

ست إصابات في بلجيكا

وأعلنت الحكومة البلجيكية الاثنين أن السلطات الصحية تحقق في احتمال إصابة ستة أشخاص بانفلونزا الخنازير.

ومن بين المشتبه بإصابتهم أربعة أشخاص زاروا المكسيك وواحد زار الولايات المتحدة وآخر زار الأرجنتين.

ونصحت الحكومة البلجيكية مواطنيها بعدم السفر إلى مناطق متأثرة بالمرض مثل المكسيك والولايات المتحدة.

اوباما يدعو إلى مواجهة المرض بهدوء

دعا الرئيس باراك اوباما في تصريحات أمام تجمع في الأكاديمية الوطنية للعلوم الشعب الأميركي إلى الهدوء في مواجهة انتشار أنفلونزا الخنازير وقال إن هذا المرض يدعو إلى القلق، وأضاف أنه يتطلب رفع حالة التأهب ولكنه لا يستدعي الإصابة بالهلع. وأضاف الرئيس أنه تم إعلان حالة الطوارئ الصحية العامة في الولايات المتحدة كإجراء احترازي لوضع جميع الموارد اللازمة للاستجابة بسرعة وفعالية لانتشار الفيروس.

كلينتون تنبه إلى ضرورة الحذر

وقد نبهت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون المواطنين الأميركيين إلى ضرورة الحذر خاصة من يرغب منهم السفر إلى المكسيك تحسبا من فيروس إنفلونزا الخنازير. وقالت :

" لقد نشرنا على موقعنا الإلكتروني معلومات، ونحث مع يعتزمون السفر على الحذر، كما ننسق بشكل وثيق مع مركز الحد من الأمراض ووزارة الأمن الوطني، ونأخذ الأمر على محمل الجد، ونعمل مع منظمة الصحة العالمية ودول أخرى على وضع إستراتيجية للحد من انتشار المرض."

وحذر الأمين العام للأمم المتحدة من إمكانية تحول فيروس أنفلونزا الخنازير إلى وباء عالمي. وأعرب بان كي مون عن خشيته من تطور المرض خاصة وان أثاره لم تعرف بعد.

XS
SM
MD
LG