Accessibility links

logo-print

أنباء عن توجيه محكمة تركية الإتهام إلى أحد الضباط بوجود علاقة محتمله له بشبكة أرغينيكون


أعلنت وكالة أنباء الأناضول أن إحدى المحاكم التركية وجهت الاثنين التهمة إلى أحد ضباط الجيش التركي بعد العثور على مخبأ أسلحة قد يكون له علاقة بشبكة ارغينيكون المتهمة بالسعي إلى الإطاحة بالحكومة.

وقالت الوكالة إنه تم احتجاز الضابط في السجن المؤقت دون أن تعطي المزيد من التفاصيل.

ويأتي ذلك بعد أن عثرت الشرطة على مخبأ للأسلحة في قطعة أرض قرب اسطنبول تستخدم لتدريب الجيش منذ أكثر من 10 سنوات.

وكانت الشرطة قد ذكرت السبت أنه عثر على 22 سلاحا خفيفا مضادا للدبابات و24 قنبلة يدوية وأكثر من 3000 قطعة ذخيرة ومتفجرات اثناء عمليات مداهمة بدأت الثلاثاء.

كما وجهت التهمة السبت إلى ثلاثة ضباط هم قومندان متقاعد وضابطان في البحرية لا يزالان في الخدمة.

وقد اتهمتهم المحكمة بالانتماء إلى منظمة إرهابية وانتهاك قانون حيازة الأسلحة النارية وحيازة مواد خطيرة بصورة غير قانونية ثم أودعتهم قيد التوقيف الاحترازي.

كما مثل 86 شخصا، هم ضباط متقاعدون وسياسيون وصحافيون وأعضاء في عصابات، أمام المحاكم منذ أكتوبر/تشرين الأول في إطار هذا التحقيق الذي بدأ في يونيو/حزيران 2007.

واتهم الشهر الماضي 56 شخصا آخر، بينهم جنرالان متقاعدان، في إطار هذه القضية.

وطبقا لما ورد في البيان الاتهامي فإن هدف المجموعة كان الإطاحة بحزب العدالة والتنمية الحاكم والتسبب بانقلاب.
XS
SM
MD
LG