Accessibility links

logo-print

مزاد علني على أثاث فندق "المامونية" المغربي الشهير


خمسة آلاف قطعة أثاث كانت شاهدا خلال عشرات الأعوام على عراقة فندق "المامونية" المغربي الشهير تباع في مزاد علني يقام في مراكش جنوب المغرب بين 21 و24 مايو/أيار.

يشار إلى أن هذا الفندق أغلق أبوابه عام 2006 لإعادة ترميمه، ومن المتوقع أن يعيد الفندق فتح أبوابه خلال النصف الثاني من هذه السنة بعد أن يكون جدد الأثاث بالكامل تقريبا.

وقد قال المسؤول عن عملية البيع كلود أغوت اليوم الثلاثاء، خلال مؤتمر صحافي عقد في الرباط، إنه يعرض للبيع كنبات وطاولات ومصابيح وخزائن بأدراج ومناضد صغيرة وسجاد وتماثيل نصفية وفضيات إلى قيثارة وأواني المائدة فضلا عن ثلاث عربات خيل مع أحصنتها.

وأضاف أن تاريخ شراء قطع الأثاث هذه إلى السبعينيات والثمانينيات وغالبيتها من طراز Art Deco وكلاسيكي فرنسي ومغربي.

وكشف أغوت أن المزاد العلني سيقام في قصر المؤتمرات في مراكش وتقدر القيمة الإجمالية للقطع المعروضة للبيع بـ1.5 مليون يورو.

وتتراوح أسعار كل منها بين مئات اليورو وعدة ألاف منها.

وقال أغوت إنه تم إعداد 17 ألف نسخة من دليل المعروضات تم إرساله إلى كل من زار فندق المامونية على الأقل مرتين في حياته.

يشار إلى أن فندق "مامونية" التابع لشركة السكك الحديد المغربية قد استقبل منذ تشييده عام 1922 عددا كبيرا من مشاهير العالم أمثال وينستون تشيرشل الذي كان يمضي فيه عطلته الشتوية وكيرك دوغلاس وشارلتون هيستون وعمر الشريف ورونالد ريغن وزوجته ونلسون مانديلا وجاك شيراك والأميرة كارولين وإيف سان لوران وألان ديلون وغيرهم...

كما استخدم الفندق لتصوير أفلام مثل Morocco مع الممثلة مارلين ديتريش وفيلم The Man Who Knew Too Much لألفرد هيتشكوك.

XS
SM
MD
LG