Accessibility links

logo-print

مبعوث الإتحاد الأوروبي إلى الشرق الأوسط يقول إن مؤتمر موسكو سيعقد هذا العام


أعرب مبعوث الاتحاد الأوروبي الخاص بتسوية الوضع في الشرق الأوسط مارك أوته عن ثقته في أن مؤتمر موسكو لبحث الوضع في الشرق الأوسط سيعقد هذا العام.

وقد أجرى أوته مباحثات حول هذا الموضوع في موسكو مع نائب وزير الخارجية الروسية الكسندر سلطانوف، ومبعوث وزير الخارجية الروسية الخاص في اللجنة الرباعية للتسوية في الشرق الأوسط سيرغي ياكوفليف، طبقا لما ذكرته وكالة أنباء نوفوستي الروسية.

وقال أوته في لقاء مع الصحافيين في موسكو الأربعاء إن هناك فرصا جيدة جدا لعقد المؤتمر هذا العام، وقد بذلت روسيا جهودا ملموسة من أجل إقناع الأطراف المعنية بضرورة عقد هذا المؤتمر.

ومع ذلك تعذر على أوته تحديد موعد لعقد المؤتمر، لأن المشاورات بشأن هذه القضية مستمرة في الوقت الحاضر، حسب قوله. وأشار إلى أنه مراعاة للعوامل، مثل تشكيل إدارة جديدة في الولايات المتحدة، وكذلك الانتخابات المرتقبة في إيران والأراضي الفلسطينية، تدرك جميع الأطراف المعنية ضرورة عقد المؤتمر هذا العام.

من ناحية أخرى، صرح مصدر رفيع في وزارة الخارجية الروسية لوكالة أنباء نوفوستي أنه من المستبعد عقد المؤتمر قبل الخريف أو الشتاء القادمين.

وأشار مبعوث الاتحاد الأوروبي إلى أن الجانب الإسرائيلي كان مترددا بشأن ضرورة لقاء موسكو، لأنه يعتبر أن هذه المبادرة تتجاوب بدرجة كبيرة مع مصالح الفلسطينيين.

وقال مبعوث الاتحاد الأوروبي إنه لم تعد هناك أي عقبات أمام انعقاد المؤتمر لأن كافة الأطراف أبدت موافقتها على ذلك.
XS
SM
MD
LG