Accessibility links

فشل مجلس التعاون الخليجي والإتحاد الأوروبي في التوصل إلى اتفاق بشأن التجارة الحرة


فشل الاجتماع السنوي الذي عقد بين دول مجلس التعاون الخليجي والإتحاد الأوروبي في مسقط بعمان الأربعاء في توصل الجانبين إلى إتفاق على استئناف مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة الخليجية - الأوروبية.

وأشار الطرفان في بيان مشترك صدر في ختام الاجتماع إلى اختلافهما حول عدد من القضايا الراهنة ولا سيما الشرق الأوسط والتعاون السياسي ومكافحة الارهاب ومسائل أخرى كالملف النووي الإيراني وأعمال القرصنة البحرية قبالة الشواطئ الصومالية.

كما أن البيان خلا من أي إشارة إلى مشروع اتفاقية التجارة الحرة بين دول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي والذي تم تعليقه في ديسمبر/كانون الأول، رغم أن وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي بن عبد الله كان قد أعلن منتصف ابريل/نيسان أن هذا الموضوع هو من أهم المواضيع المطروحة حتى الآن.

وقال حينها إن أهم موضوع مطروح الآن هو الاتفاق أو عدم الاتفاق على إبرام اتفاقية التجارة الحرة بين دول مجلس التعاون ودول الاتحاد الأوروبي، مؤكدا أنه ما زال هناك عدد من النقاط التي لم يتم الاتفاق بشأنها.

وكانت المفاوضات حول هذه الاتفاقية قد علقت في ديسمبر/كانون الأول 2008 بسبب إصرار الاتحاد الأوروبي على تضمين الاتفاقية فصلا يتعلق بحقوق الإنسان وإصرار بعض الدول الخليجية ومنها السعودية على إبقاء الرسوم الجمركية على عدد من السلع.

مما يذكر أن الطرفين يتفاوضان حول هذه الاتفاقية منذ عام 1988، وغالبا ما كان يتم الإعلان عن قرب التوصل إلى اتفاق بشأنها.
XS
SM
MD
LG