Accessibility links

logo-print

الرئيس المكسيكي يحث مواطنيه على البقاء في منازلهم للحد من انتشار أنفلونزا الخنازير


أمر الرئيس المكسيكي فيليب كالديرون بإغلاق قطاعات من الاقتصاد لمدة خمسة أيام اعتبارا من يوم غدٍ الجمعة، وطلب من المواطنين البقاء في منازلهم لتجنب الإصابة بفيروس أنفلونزا الخنازير الذي قتل حتى الآن في المكسيك حوالي 176 شخصا.

وطلب كالديرون في أول خطاب يلقيه عبر التلفزيون منذ تفجر أزمة الأنفلونزا، من كل المصالح الحكومية والشركات الخاصة التي لا يعتمد عليها الاقتصاد بشكل حيوي، التوقفَ عن العمل اعتبارا من اليوم الأول إلى الخامس من مايو/أيار لتفادي حدوث إصابات أخرى بالفيروس.

وأوضحت الحكومة إن المتاجر الكبرى ومتاجر الأغذية والمستشفيات وشركات الخدمات المالية ومؤسسات الاتصالات والمواصلات العامة ومؤسسات الخدمات الضرورية ستواصل عملها بشكل طبيعي.

وكانت مديرة منظمة الصحة العالمية مارغريت تشان قد دعت مساء الأربعاء الدول إلى تطبيق الخطط التي أعدتها لمواجهة الأوبئة فورا بعد أن رفعت المنظمة الإنذار بشأن أنفلونزا الخنازير إلى الدرجة الخامسة على سلم من ست درجات وأكدت أن الوباء أصبح وشيكا.

وقال نائب مديرة منظمة الصحة العالمية الدكتور كايجي فوكودا إن الفيروس ينتشر بشكل واضح ولم نلاحظ أي مؤشر على تباطؤ انتشاره.
XS
SM
MD
LG