Accessibility links

ليبرمان يزور أوروبا الأسبوع المقبل رغم انتقادات الاتحاد الأوروبي للحكومة الإسرائيلية


أعلنت مصادر في مكتب وزير الخارجية الإسرائيلية أن أفيغدور ليبرمان سيقوم الأسبوع المقبل بأول جولة أوروبية له يزور خلالها إيطاليا وألمانيا وفرنسا وتشيكيا.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن المصدر نفسه أن ليبرمان سيجري محادثات مع قادة الدول التي سيزورها.

هذا وقد أعلنت الخارجية الفرنسية أن ليبرمان سيلتقي خلال زيارته فرنسا الثلاثاء المقبل نظيره الفرنسي برنار كوشنير.

وأكد متحدث باسم الخارجية الفرنسية اريك شوفالييه أن هذا اللقاء سيتيح القيام بأول تبادل لوجهات النظر حول علاقاتنا الثنائية وحول رهانات السياسة الإقليمية في إطار مراجعة الإستراتيجية التي تعتمدها حاليا الحكومة الإسرائيلية الجديدة.

وأضاف شوفالييه "أن اللقاء سيكون فرصة للتذكير بتطلعاتنا وخصوصا إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة قبل نهاية 2009 تتعايش مع إسرائيل بسلام وأمان"، مشيرا ضمنا إلى معارضة الحكومة الإسرائيلية الجديدة لقيام دولة فلسطينية.

وأشار شوفالييه إلى أن ليبرمان كان قد أعرب عن أمله في زيارة باريس في إطار جولة على عدد من العواصم الأوروبية.

وتأتي جولة ليبرمان في أوروبا بينما تواجه حكومة نتانياهو انتقادات أوروبية لرفضها قبول تسوية للنزاع مع الفلسطينيين تعتمد على إقامة دولة فلسطينية في الأراضي التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967.

وأشار مسؤول إسرائيلي للوكالة إلى أن إسرائيل حذرت الاتحاد الأوروبي، موضحا أن نائب مدير إدارة أوروبا في وزارة الخارجية رافي باراك وجه خلال اتصالات هاتفية مع سفراء بريطانيا وفرنسا وألمانيا تحذيرات لهم.

وقال رافي باراك للدبلوماسيين إن إسرائيل تطلب من الاتحاد الأوروبي إجراء حوار بتكتم.

وكانت المفوضة الأوروبية للاتحاد الأوروبي بينيتا فيريرو فالدنر قد أكدت في وقت سابق أنه لم يحن الوقت بعد للذهاب أبعد من المستوى الحالي للعلاقات بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل نظرا للشكوك المحيطة باستئناف عملية السلام ورفض الحكومة الإسرائيلية الالتزام بتسوية تقوم على حل الدولتين.

إلا أنها عبرت بذلك عن موقف مغاير لموقف رئيس الوزراء التشيكي نيريك توبولانيك الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي.

فقد قال توبولانيك الأحد الماضي لصحيفة هآرتس الإسرائيلية إن عملية السلام يجب ألا تكون مرتبطة بالعلاقات بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل.

يشار إلى أن ليبرمان زعيم حزب إسرائيل بيتنا كان قد تولى مهامه في الأول من أبريل/نيسان في حكومة بنيامين نتانياهو.
XS
SM
MD
LG