Accessibility links

logo-print

أسامة لطفي ممنوع من الاقتراب من بريتني سبيرز


أصدرت محكمة لوس انجلوس العليا أمرا بمنع أسامة لطفي مدير الأعمال السابق لمغنية البوب الأميركية بريتني سبيرز من الاقتراب منها لمدة ثلاثة أعوام، وذلك في تمديد لقرار سابق أصدرته المحكمة مطلع العام الجاري.

وأسامة أو "سام" كما يطلق عليه في أميركا، شاب في الثلاثينيات من العمر وينحدر من أصول أردنية.

وقد أصبح لطفي اسما يتردد في وسائل الإعلام الأميركية المهتمة بالمشاهير بعد أن اتهمه جيمي سبيرز، والد المغنية الشهيرة، بمحاولة تقويض حياتها وطلب من المحكمة إبعاده عنها خاصة وأنها تعيش حاليا تحت وصاية أبيها بحكم القانون نظرا للاضطرابات الصحية التي تعاني منها.

هذا ولم يقتصر قرار القاضية افيفا بوب على سام لطفي بل شمل أيضا المحامي جون ايردلي الذي قدم نفسه باعتباره محامي بريتني سبيرز.

وبموجب قرار المحكمة، يتعين على لطفي وايردلي اللذين جادل محاموهما بأن الأمر لا مبرر له، الابتعاد عن سبيرز وعائلتها ومنازلها لمسافة لا تقل عن 100 متر.

وكان محامي جيمي سبيرز قد قال للمحكمة أثناء مرافعته أن لطفي وايردلي أزعجا باستمرار المغنية البالغة من العمر 27 عاما وان ايردلي قام بإجراءات قانونية بالنيابة عنها رغم أنه لا يمثلها رسميا.

XS
SM
MD
LG