Accessibility links

اعتقال عشرات الأشخاص خلال تظاهرات متفرقة بمناسبة عيد العمال العالمي


بمناسبة الأول من مايو/أيار عيد العمال العالمي، نزل المتظاهرون إلى الشوارع في عدة أنحاء من أوروبا في ظل أسوأ أزمة اقتصادية تعصف بالعالم أدت إلى ارتفاع نسبة البطالة.

ففي أثينا، تجمع المتظاهرون بهدف تنظيم مسيرات احتجاجا على سياسة الحكومة، فيما عمت الإضرابات قطاعات عدة شملت وسائل النقل العام والطيران.

وفي العاصمة الأوكرانية كييف، انتقد منظمو التظاهرة العمالية المعايير الحكومية التي لا تحمي العمال في ظل الأزمة المالية التي تجتاح العالم.

وفي برلين، تم توقيف 49 شخصا إثر مواجهات تقليدية بين متظاهرين وعناصر الشرطة لمناسبة عيد العمال.

وفي اسطنبول، تصدت شرطة مكافحة الشغب التركية اليوم الجمعة لآلاف المتظاهرين من نقابيين وناشطين، فيما كانوا يتجمعون احتفالا بعيد العمال العالمي.

وفي سان بيترسبورغ، أوقفت الشرطة اليوم الجمعة 100 من أنصار اليمين وناشطين مناهضين للمهاجرين حاولوا التظاهر، في حين شهدت عدة مدن روسية تظاهرات لمناسبة إحياء عيد العمال.

وقال متحدث باسم الشرطة لوكالة الصحافة الفرنسية إنه تم توقيف 120 شخصا وفي حوزتهم أسلحة بيضاء وقبضات أميركية.

من جهة أخرى، نظمت مجموعات من المعارضة الليبرالية تظاهرات صغيرة في موسكو وسان بيترسبورغ.

كذلك، تظاهر نحو 2000 شخص في موسكو رافعين صور لينين. وتجمعوا عند تمثال كارل ماركس ملوحين بلافتات وأعلام سوفياتية وأنشدوا أناشيد شيوعية.
XS
SM
MD
LG