Accessibility links

logo-print

الرئيس أوباما سيعقد قمة مصغرة مع الرئيسين الأفغاني كرزاي والباكستاني آصف زرداري


يستقبل الرئيس باراك أوباما الأربعاء نظيريه الأفغاني حميد كرزاي والباكستاني آصف علي زرداري في وقت يثير تدهور الوضع في البلدين قلقا كبيرا لدى الإدارة الأميركية. وأعلن الناطق باسم البيت الأبيض روبرت غيبس أن أوباما سيعقد قمة مصغرة مع الرئيسين كما سيجري محادثات منفصلة مع كل منهما.

وقال إن المحادثات ستتناول كيفية العمل معا لتعزيز التعاون في هذه المنطقة المهمة من العالم في وقت تطبق الولايات المتحدة استراتيجية جديدة حيال البلدين.

وجعل الرئيس أوباما من أفغانستان إحدى أولوياته الكبرى في العالم وأمر بإرسال تعزيزات من 21 ألف جندي إضافي إليها. وتشمل الإستراتيجية الأميركية الجديدة التي أعلنت في مارس/آذار باكستان أيضا التي لا يمكن بنظر واشنطن تسوية المسألة الأفغانية بدونها.

واثأر تقدم طالبان أخيرا في اتجاه العاصمة إسلام اباد مخاوف في واشنطن حيث أعرب مسؤولون كبار عن خشيتهم من أن تقع الترسانة النووية الباكستانية بين أيدي المتمردين.

اتهام حكومة باكستان بالاستسلام للمتطرفين

واتهمت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون الأسبوع الماضي الحكومة الباكستانية التي انضمت إلى الحرب على الإرهاب بعد 11 سبتمبر/ايلول، بالاستسلام للمتطرفين.

وكان الرئيس الباكستاني أثار مخاوف واشنطن قبل تقدم طالبان في اتجاه العاصمة، حين أعلن إقامة محاكم إسلامية في وادي سوات لقاء وقف إطلاق نار استغله طالبان لإحراز تقدم على الأرض. وانتقل الجيش الباكستاني في الأيام الأخيرة وتحت ضغوط أميركية جلية، إلى شن هجوم مضاد.

وقال أوباما الأربعاء "إنني واثق من أن ترسانة باكستان النووية بأمان لأنني اعتقد بشكل رئيسي أن الجيش الباكستاني يدرك جيدا مخاطر سقوطها بأيد خاطئة".

غير أن الحكومة الباكستانية وحركة طالبان استأنفتا في الوقت نفسه محادثاتهما لوقف أعمال العنف.

مساعدة أميركية عاجلة لباكستان

وتؤكد الإدارة الأميركية ضرورة تقديم مساعدة مالية للحكومة الباكستانية لتمكينها من الحصول على دعم السكان، وتسعى في هذا الإطار لتمرير مساعدة عاجلة بقيمة تقارب 400 مليون دولار.

والولايات المتحدة بحاجة أيضا إلى باكستان للتصدي للمتمردين الذين يستخدمون أراضي هذا البلد لمقاتلة القوات الدولية في أفغانستان. وتربط إدارة أوباما تزايد الغموض الذي يخيم على الوضع في أفغانستان بتصاعد حدة المعارك مع حلول فصل الربيع واقتراب موعد الانتخابات الرئاسية في 20 اغسطس/اب وقد أعلن حميد كرزاي الاثنين انه يستعد لخوض انتخابات الرئاسة.
XS
SM
MD
LG