Accessibility links

مسؤول أمني: الانتحاري الذي اعتقل بكركوك يحمل الجنسية السورية


قال العميد سرحد عبد القادر مدير شرطة الأقضية والنواحي في كركوك إن ثلاثة عمال بناء قتلوا السبت وأصيب اثنان آخران بجروح وصفها بالخطيرة في انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم، كانت مزروعة على جانب الطريق المؤدي الى قرية بشير جنوبي كركوك.

من جهة أخرى أكد اللواء طورهان عبد الرحمن مدير شرطة كركوك وكالة أن التحقيقات التي أجريت مع الشخص الانتحاري الذي ألقي القبض عليه لدى محاولته تفجير نفسه داخل حسينية الزهراء في منطقة واحد حزيران جنوبي المدينة الجمعة، أثبتت بأنه سوري الجنسية وكان يحمل معه هوية عراقية مزورة، ويدعى عمار عفيف من أهالي مدينة دير الزور.

وأوضح اللواء عبد الرحمن أن الشرطة ستستأنف تحقيقاتها معه بعد تحسن حالته الصحية.

وما يزال الشخص الانتحاري راقدا في المستشفى حاليا وقد خضع لعملية جراحية اثر إصابته بنزيف في الدماغ بعد تلقيه ضربات على رأسه لدى اعتقاله أثناء محاولته الفرار بحسب مصادر طبية.

وأكدت مصادر أمنية في المدينة رفضت الإفصاح عن هوياتها أن الانتحاري هو شخص مقرب من أبو عمر البغدادي زعيم ما يسمى بدولة العراق الإسلامية والذي القي القبض عليه من جانب السلطات العراقية مؤخرا، وكان يعمل في ديالى كمفت شرعي في التنظيم المذكور، ووصل إلى كركوك قبل أيام لينفذ هجومه الانتحاري داخل الحسينية.

وكانت الشرطة المحلية في كركوك قد أعلنت عن إلقاء القبض على شخص انتحاري يدعى محمد حسين حردان الجمعة عندما كان ينوي تفجير نفسه بحزام ناسف داخل إحدى الحسينيات في المدينة بعد أن قام بإطلاق النار على اثنين من حراس الحسينية.
XS
SM
MD
LG