Accessibility links

logo-print

محسن رضائي المرشح الإيراني المحافظ وجه انتقادات حادة إلى الرئيس احمدي نجاد


وجّه محسن رضائي المرشح الإيراني المحافظ إلى الانتخابات الرئاسية في يونيو/حزيران انتقادات حادة الأحد إلى الرئيس الإيراني المتشدد محمود احمدي نجاد، متهما إياه بأخذ الجمهورية الإسلامية إلى شفير "الهاوية".

وحتى الآن لم يعلن أحمدي نجاد ترشحه لولاية ثانية، فيما يبدو رضائي القائد السابق للحرس الثوري الإيراني المرشح الوحيد حتى الساعة من معسكر المحافظين.

وعلق رضائي على مواقف احمدي نجاد حيال الملف النووي الإيراني "اعتقد بأن كلام احمدي نجاد ينطوي على المجازفة". وتخضع إيران لعقوبات من مجلس الأمن الدولي بسبب رفض تعليق برنامجها لتخصيب اليورانيوم.

كما انتقد رضائي السياسة الاقتصادية التي ينتهجها الرئيس متهما إياه "ببعثرة المال في أنحاء البلاد"، وشكك اقتصاديون في سياسة النفقات العامة التي تعتمدها الحكومة والتي ساهمت بشكل كبير في تفاقم التضخم.

وعلى صعيد السياسات الخارجية، اعتبر رضائي أن "الغرب والولايات المتحدة بحاجة إلينا اليوم".

دعوة للاستجابة للمبادرات الأميركية

ودعا رضائي إلى الاستجابة لمبادرات الإدارة الأميركية المنفتحة حيال إيران، معتبرا أن على طهران "استغلال حاجاتهم هذه لخدمة مصالحنا الوطنية"، رافضا "السلبية وكذلك المجازفة".

كما انتقد ضمنيا تصريحات احمدي نجاد حول المحرقة والتي وصفها بـ "الخرافة"، معتبرا أنها "مسألة تاريخية ينبغي عدم استخدامها سياسيا".

وترشح الرئيس السابق للحرس الثوري إلى انتخابات 2005 لكنه انسحب قبل يوم الاستحقاق.

واعتبر رضائي أن التحدي الكبير أمامه في حال انتخابه يكمن في مكافحة "الفقر، غلاء الأسعار، والبطالة".
XS
SM
MD
LG