Accessibility links

زوجة برلوسكوني تطلب الطلاق بعد زواج دام 30 عاما


قررت زوجة رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلوسكوني طلب الطلاق بعدما قالت إنها ضاقت ذرعا بسلوك زوجها حيال عائلته طوال 30 عاما من زواجهما، فيما لاذ هو بالصمت بعد إعلانه أن الطلاق "مسألة شخصية مؤلمة".

وقالت وسائل إعلام إيطالية اليوم الأحد إن فيرونيكا لاريو (52 عاما) زوجة سيلفيو برلسكوني (72 عاما) قررت طلب الطلاق بعد زواج مستمر منذ 30 عاما.

وأضافت أن فيرونيكا لاريو اتصلت بمحامية تحظى بثقتها وأعطتها تعليمات بالشروع في إجراءات الطلاق في أسرع وقت ممكن.

وكانت فيرونيكا لاريو قد هاجمت زوجها بشدة قبل ثلاثة أيام بسب عزمه إدراج ممثلات مبتدئات على لوائح مرشحي حزبه للانتخابات الأوروبية في يونيو/حزيران القادم مما أرغمه على التراجع عن هذا القرار لاحقا.

ويقول مقربون من الأسرة إن الكيل قد طفح بفيرونيكا عندما حضر برلوسكوني قبل أسبوع عيد الميلاد الثامن عشر لشقراء جميلة في نابولي فيما تؤكد زوجته انه لم يحضر عيد الميلاد الثامن عشر لأي من أولاده.

وكان برلوسكوني قد التقى بفيرونيكا لاريو في عام 1980 ولهما ثلاثة أولاد هم باربرا (24 عاما) وايلينورا (22 عاما) ولويجي (20 عاما).

وهذه ليست المرة الأولى التي تفتح فيرونيكا لاريو النار على زوجها الذي نادرا ما تظهر إلى جانبه، فقبل عامين وجهت رسالة مفتوحة إلى الصحافة الإيطالية شنت فيها هجوما على زوجها بعد توجيهه الإطراء علنا لامرأة جميلة.

XS
SM
MD
LG