Accessibility links

القوات الأميركية تنقل مركز القيادة العسكرية للمنطقة الجنوبية الى البصرة


قال نائب قائد الفرقة الجبلية العاشرة الجنرال جيفري سميث إن القوات الأميركية قامت مؤخراً بنقل مركز القيادة العسكرية للمنطقة الجنوبية إلى محافظة البصرة على اثر انسحاب القوات البريطانية منها.

وأشار في حديث لـ"راديو سوا" إلى أن المركز الواقع في الجانب العسكري من مطار البصرة الدولي يتولى قيادة نحو 15 ألف عسكري أمريكي يتواجدون في تسع محافظات عراقية من ضمنها واسط وبابل وكربلاء والنجف وذي قار:

"فرقتنا العسكرية مسؤولة عن ثمان محافظات عراقية بالإضافة إلى محافظة البصرة ولدينا تعاون كبير مع الفرق العسكرية الثامنة والعاشرة والـ 14من الجيش العراقي وسوف نعمل مع قوات الشرطة العراقية في البصرة بالإضافة إلى قوات حرس الحدود من أجل جعلها قادرة على تأدية واجباتها على أكمل وجه وسوف نبذل ما بوسعنا من اجل أن لا نرتكب أية أخطاء في عملنا. وعلى صعيد الواقع الخدمي أود أن أشير إلى أن مواردنا محدودة ولكننا لسنا عاجزين عن تقديم المساعدة حيث سوف نقوم بتنفيذ العديد من المشاريع في محافظة البصرة منها مشاريع متعلقة بتحسين واقع الكهرباء والمياه".

ولفت سميت إلى أن من أبرز مهام القوات الأميركية في المنطقة الجنوبية السعي إلى تأمين الحدود مع دول الجوار ومساعدة القوات العراقية على القيام بواجباتها إضافة إلى دحر المجاميع المسلحة وتقديم الدعم إلى الحكومة المحلية:

" نحن نعمل مع القوات العراقية والاستخبارات العراقية من اجل منع دخول أية مواد ممنوعة إلى الأراضي العراقية ولدينا تعاون كبير مع قوات حرس الحدود في المنطقة الرابعة بهدف مكافحة الخروقات الأمنية التي تحدث في المناطق الحدودية وتعاوننا هذا يتركز في المنافذ والمعابر الحدودية وبخاصة منفذ الشلامجة مع إيران ونحن نريد أن تكون القوات العراقية قادرة على إحكام السيطرة الأمنية على الحدود مع دول الجوار".

يشار إلى أن محافظة البصرة شهدت على مدى الأشهر القليلة الماضية قيام القوات الأميركية بتكثيف تواجدها في القاعدة العسكرية الواقعة في مطار البصرة الدولي في ظل انحسار تواجد القوات البريطانية التي ما تزال في طور الانسحاب.

مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG