Accessibility links

logo-print

مخاوف من ظهور سلالة جديدة من فيروس H1N1


حذرت رئيسة منظمة الصحة العالمية الاثنين من الثقة المفرطة لاستقرار أعداد الإصابات بفيروس H1N1 ورجحت رفع درجة تأهب المنظمة إلى الدرجة السادسة وهي الدرجة القصوى لمواجهة انفلونزا الخنازير.

وقالت مارغريت تشان المديرة العامة للمنظمة خلال مقابلة مع صحيفة الباييس الإسبانية إن المنظمة في حالة تأهب لأن فيروسات الانفلونزا لا يمكن التنبؤ بها إلى حد كبير كما أنها خادعة جدا، لذا يجب منع الفيروس H1N1 من فرصة الامتزاج بفيروسات أخرى.

وقالت تشان: "إن الدرجة السادسة لا تعني على الإطلاق أننا نقترب من نهاية العالم. علينا أن نكون واضحين بهذا الخصوص، وإلا فسنثير في حال إعلان درجة الإنذار السادسة، موجة مفرطة من الذعر."

كما حذرت تشان من الثقة المفرطة نظرا لاستقرار أعداد الإصابات الجديدة بالفيروس، داعية إلى الحذر لأنه لا يمكن لأحد أن يتنبأ بما يمكن أن يحدث إذا بلغت الانفلونزا ذروتها في دول الجنوب.

وصرحت تشان للصحيفة الإسبانية: "صحيح أن عدد الإصابات بين البشر الذين لم يكونوا في المكسيك صغير لكن لهذا السبب أستطيع القول إننا لم نر الموقف بالكامل أو الصورة العامة لما يحدث. هذا الموقف يتطور والفيروس يتغير."

وقالت إن من السابق لأوانه التكهن بحجم السكان الذين سيصابون بالسلالة الجديدة من الانفلونزا بعد أن توقع الاتحاد الأوروبي إصابة 40 بالمئة من السكان بالعدوى.
XS
SM
MD
LG