Accessibility links

logo-print

بريطانيا تعلن عن اكتشاف إصابات جديدة مؤكدة بأنفلونزا الخنازير والمكسيك تنتقد التحامل ضدها


أعلنت وزارة الصحة البريطانية الاثنين اكتشاف تسع إصابات جديدة مؤكدة بأنفلونزا الخنازير في بريطانيا، مشيرة إلى أن سبعة من هؤلاء المصابين التقطوا العدوى داخل البلاد، إما المصابان الآخران فعادا مؤخرا من المكسيك.

وقالت الوزارة في بيان "تم التأكد من وجود تسع إصابات جديدة بأنفلونزا الخنازير في بريطانيا"، بينها إصابة واحدة في مقاطعة بوسط انكلترا وثماني إصابات في لندن.

وأكدت الوزارة أن اثنين فقط من هؤلاء المصابين التسعة زاروا المكسيك مؤخرا، إما السبعة الآخرون فالتقطوا العدوى داخل المملكة المتحدة.

وبهذا يرتفع إلى 27 عدد الإصابات المؤكدة بأنفلونزا الخنازير في بريطانيا، بينها 23 في انكلترا و4 في اسكتلندا.

1003 حالة إصابة في 20 دولة

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس أنفلونزا الخنازير تبلغ 1003 حالات في 20 دولة. وقالت مارغريت تشان مديرة المنظمة للجمعية العامة للأمم المتحدة عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من جنيف انه لا توجد إشارات تدل على أن العالم يواجه ما سبق أن واجهه عام 1918 عندما توفي الآلاف جراء الأنفلونزا.

الفيروس تحت السيطرة

وقد أكد ريتشارد بيسر القائم بأعمال مدير مراكز الحد من انتشار الأوبئة في الولايات المتحدة أن هناك مؤشرات مشجعة على تراجع حدة فيروس أنفلونزا الخنازير.

وأوضح أن الفيروس الذي أصاب أكثر من 200 شخص في الولايات المتحدة يبدو كفيروس الأنفلونزا الموسمي.

لكن المسؤول الأميركي أكد أنه من السابق لأوانه الاعتقاد أن الفيروس بات تحت السيطرة .

وأشار مايكل بلومبيرغ رئيس بلدية نيويورك إلى وجود 73 إصابة بالفيروس وست حالات مشتبه بها. وقال إن من بين تلك الحالات ثلاثا لا علاقة لها بالمكسيك. وأشار إلى ظهور 45 حالة في مدرسة ابتدائية واحدة قررت السلطات إغلاقها لتعقيمها، واستؤنفت الدراسة فيها الاثنين بينما ستظل مدارس أخرى قريبة منها مغلقة إلى يوم الأربعاء.

منظمة الصحة تبرر موقف الصين

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن الإجراءات التي اتخذتها الصين بتحديد إقامة سياح من المكسيك في بكين صحيحة بعد الحجر الصحي الذي فرض على أكثر من 70 مكسيكيا.

وقال الدكتور هانس ترودسون ممثل المنظمة:

"من الممكن تنفيذ الحجر في المرافق الصحية. وتحديد إقامة الأشخاص للحجر عليهم صحيا في المنازل والفنادق. وما فعلته الصين، حسب فهمي أنها اتخذت إجراءات تتفق مع قوانينها. ومن المهم أن يكون هناك مراقبة للحالات المشتبه بها."

ومن بين سبعين مكسيكيا فرضت عليهم تدابير صحية في الصين، تم تحديد إقامة 10 في فندق بتخوم بكين. وقبل نقل بعض من هؤلاء أخذت عينات منهم لتحليلها.

المكسيك تنتقد التحامل ضدها

وفي المكسيك، انتقد رئيسها فيليب كالديرون ما وصفه بتحامل عدة دول ضد بلده. وقال في لقاء مع إحدى القنوات التلفزيونية المحلية:

"لا يتسم الموقف بالنزاهة بعد اتخاذ بعض الدول إجراءات تمييزية بسبب الجهل وتشويه المعلومات رغم صدقنا وشفافيتنا.لأن الحقيقة أن في هذه الإجراءات تمييز ضد أبناء المكسيك.ومن المحتمل أن يكون البعض قد استغلوا المسألة كذريعة لحرب كلامية ضد المكسيكيين لكنني أقول للعالم أننا هنا في المكسيك نقود حربا لا تستهدف حماية أبنائها فقط".

ورغم أن الرئيس كالديرون لم يحدد دولة بعينها إلا أن وسائل إعلام محلية أشارت إلى ما فعلته الصين.

وقد أعلنت وزارة الصحة المكسيكية تراجع انتشار الفيروس في البلاد.

بكين تنفي الاتهامات

وقد نفت بكين الاتهامات الموجهة إليها بالتحامل من المكسيك. وقد أوضحت وزارة الخارجية الصينية في بيان أصدرته أن السلطات اتخذت إجراءات الحجر الصحي مع بعض المكسيكيين بعد اكتشاف حالة مؤكدة بين عدد من المسافرين. وأشارت إلى أن الإجراء لم يستهدف مواطني المكسيك بقدر استهدافه حماية الصحة العامة ومنع انتشار الفيروس في البلاد.

مصر تستمر بذبح الخنازير

وفي مصر واصلت السلطات البيطرية ذبح الخنازير في مختلف أنحاء البلاد تنفيذا لقرار اتخذته الحكومة في محاولة للحد من انتشار فيروس H1N1. وتم نشر عدد كبير من قوات الشرطة في حي منشية ناصر الذي شهد الأحد مواجهات عنيفة بين الشرطة ومربي الخنازير الذين حاولوا وقف تنفيذ القرار. وقال إسحاق ميخائيل رئيس جمعية جامعي القمامة في المقطم إن جامعي القمامة وافقوا على الالتزام بقرار الحكومة، وإن ثلاث شاحنات قامت الاثنين بالفعل بنقل أكثر من 200 خنزير لذبحها.

XS
SM
MD
LG