Accessibility links

logo-print

عودة ستة الآف عائلة مهجرة إلى جانب الكرخ من بغداد


أكد المركز الوطني لتسجيل العائدين في جانب الكرخ من العاصمة بغداد، عودة ستة الآف عائلة إلى مناطق سكناها الأصلية خلال الأشهر الخمسة الماضية، وقال ذاري محمد الطائي مدير المركز التابع لوزارة المهجرين والمهاجرين في حديث مع مراسل "راديو سوا" إن العدد المذكور يمثل العائدين من داخل العراق وخارجه:

"منذ افتتاح المركز في الاول من شهر كانون الاول ديسمبر من عام 2008 وحتى الآن سجلنا عودة ستة الاف عائلة سواء من إقليم كردستان أو خارج البلاد وتم رفع قاعدة بيانات إلى وزارة المهجرين والمهاجرين تضم اسماء العائدين".

وأشار الطائي إلى أن عدد العائدين حتى الان لا يمثل إلا نسبة بسيطة من عدد النازحين الذين غادروا ديارهم بصورة قسرية منذ 2005:

"نظرا لضخامة موضوع الهجرة القسرية نعتقد أن العودة حتى الان لايمكن أن نطلق عليها العودة الكاملة والناجحة والأرقام والمعطيات حتى الان بشأن النزوح والعودة تشير إلى أن عدد العائدين لايشكلون إلا نسبة بسيطة من النازحين الذين خرجوا من ديارهم أثناء موجة التهجير القسري".

وأضاف الطائي أن 1770 مواطنا استلموا المنحة البالغة مليون دينارعراقي حتى الآن وأن التأخر في صرف المبالغ يعود لاعتذار عدد من البنوك عن صرف مبلغ المنحة لمستحقيها.

ولفت الطائي إلى وجود ما وصفها بالإشكالات بخصوص توفير التخصيصات اللازمة لمنح العودة للعام الحالي، وتشير إحصائيات وزارة المهجرين والمهاجرين إلى أن نسبة النازحين من العاصمة بغداد تشكل 60 بالمئة من أعداد النازحين من عموم مناطق العراق.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد حيدر القطبي:
XS
SM
MD
LG