Accessibility links

logo-print

وزارة الدفاع السودانية تنفي ضلوع الخرطوم في عمليات مسلحة داخل الأراضي التشادية


نفت وزارة الدفاع السودانية الثلاثاء ضلوع الخرطوم في أي عمل عسكري موجه ضد تشاد بعد اتهام الأخيرة للحكومة السودانية بتنفيذ هجمات ضدها.

وأوضح المتحدث باسم القوات المسلحة السودانية عثمان الاغبش "ما يجري حاليا في تشاد يتعلق بالجيش التشادي والمتمردين التشاديين. وليس للسودان أي علاقة بذلك."

اتهامات متبادلة

وتعتبر الأراضي السودانية قاعدة خلفية للمتمردين التشاديين، وكثيرا ما تُتهم الخرطوم بدعم حركات المعارضة المناهضة للرئيس التشادي إدريس ديبي. في حين يتهم السودان من جهته نجامينا بدعم متمردي دارفور غرب السودان.

وكان البلدان قد وقعا الأحد في العاصمة القطرية الدوحة برعاية قطر وليبيا، اتفاقا جديدا بعد عدة تفاهمات هدفت إلى وضع حد للخلاف بينهما.

وقال المتحدث باسم الحكومة التشادية وزير الأعلام محمد حسين في تصريح مقتضب لإذاعة البلاد الرسمية صباح الثلاثاء "قبل حتى أن يجف الحبر على اتفاق الدوحة، أطلق نظام الخرطوم للتو عدة ارتال مسلحة ضد بلادنا،" على حد قوله.

وبحسب المركز السوداني لوسائل الإعلام القريب من الاستخبارات السودانية فان معارك دامية جرت الاثنين على الحدود التشادية السودانية بين الجيش التشادي والمتمردين التشاديين.
XS
SM
MD
LG