Accessibility links

logo-print

مقتل 15 عراقيا وإصابة 40 آخرين في انفجار قنبلة في أحد أسواق بغداد


أعلنت الشرطة العراقية الأربعاء أن 15 شخصا قتلوا وأصيب 40 آخرون في انفجار قنبلة زرعت في شاحنة استهدفت سوقا شعبية للخضار في حي الدورة الكائن جنوب غرب العاصمة بغداد.

وأوضحت المصادر نفسها أن الانفجار هز الحي صباحا حين كان التجار قد انتهوا للتو من تسليم بضائعهم الواردة من الريف. وقال مكتب المتحدث باسم الأمن في بغداد اللواء قاسم موسوي إن الشرطة العراقية أبطلت مفعول قنبلة أخرى في نفس المنطقة.

وعقب ذلك الهجوم، انفجرت سيارة مفخخة أخرى في حي الكرادة ما أدى إلى مقتل شخصيْن وإصابة ستة آخرين، حسبما أعلنت الشرطة.

وفي هجوم آخر، قتل شرطي يعمل في شرطة الجرائم الكبرى بعد أن أطلق مسلحون مجهولون النار عليه أثناء قيادة سيارته الخاصة على طريق القناة بالقرب من حي زيونة وسط بغداد.

مقتل 30 مسلحا

وفي محافظة ديالى، قتل نحو 30 مسلحا في عملية مشتركة تقوم بها قوات الجيش والشرطة.

وقال أحد الضباط العراقيين إن العملية تستهدف القضاء على أفراد تنظيم القاعدة والتنظيمات المسلحة الأخرى شمال شرق بغداد، موضحاً أنه تم العثور على مخازن للأسلحة و عدد من السترات الملغومة.

يذكر أن رئيس هيئة أركان الجيش الأميركي الأميرال مايكل مولن كان قد أكد مؤخرا أن أعمال العنف الأخيرة في العراق لن تغير على الأرجح الخطة الأميركية لسحب كل القوات القتالية الأميركية من العراق أواخر الصيف القادم.

وتعرضت مناطق في بغداد منذ الشهر الماضي لموجة من العنف أوقعت حوالي 300 قتيل، في حصيلة هي الأكبر منذ سبتمبر/ أيلول 2008.

XS
SM
MD
LG