Accessibility links

logo-print

واشنطن تسعى لنقل 100 معتقل يمني من غوانتانامو إلى السعودية


أكد وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس اليوم الأربعاء أنه بحث مع المسؤولين السعوديين إمكانية نقل 100 من المعتقلين اليمنيين المحتجزين في معتقل غوانتانامو في كوبا إلى السعودية حيث سيخضعون لبرنامج إعادة تأهيل العائدين من غوانتانامو.

وقال غيتس في ختام زيارة استغرقت يومين للرياض، إنه بحث هذه المسألة مع معاون وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف مؤسس المركز الذي أعاد دمج نحو 117 سعوديا من المعتقلين السابقين في غوانتانامو في الحياة المدنية.

وأشار غيتس إلى انه تحدث مع الأمير نايف عن ايجابيات برنامج الدمج والتأهيل المعتمد في السعودية .

وأكد غيتس أن المباحثات جرت بخصوص الإمكانيات والقدرات عموما.

وأثنى غيتس على البرنامج السعودي الذي يفيد المسؤولون عنه انه يحقق 90 بالمئة من أهدافه.

وقال غيتس إن البرنامج الذي يعتمد كثيرا على التقاليد السعودية قد يكون ملائما بصورة أفضل للمعتقلين اليمنيين الذين لهم صلات بالسعودية المحاذية لليمن.

وأكد غيتس في المقابل أن المباحثات لم تذهب إلى أبعد من ذلك ولم تناقش ما سيكون عليه مصير اليمنيين الذين يتخرجون من البرنامج.

ويعمل البرنامج على إعادة دمج المعتقلين السابقين بالمجتمع من خلال الإرشاد الديني وتقديم مساعدات مادية سخية لعائلاتهم.

وتعتقل الولايات المتحدة اليمنيين منذ نحو سبع سنوات في غوانتانامو في كوبا.
XS
SM
MD
LG