Accessibility links

كردستان تركز على التحليل والنقد في المناهج المدرسية الجديدة


وضع وزير التربية في إقليم كردستان دلشاد عبد الرحمن تغيير المناهج الدراسية في مدارس الإقليم في إطار مواكبة التطور العلمي وتلبية حاجة الفرد والمجتمع.

وأكد عبد الرحمن في حديث لمراسل"راديو سوا" أن التطور الحاصل في العالم دفع وزارة التربية إلى تغيير المناهج الدراسية في مدارس الإقليم لتنسجم مع حاجة الفرد والمجتمع، وقال:
"من ضمن التغييرات التي حصلت في النظام التربوي في إقليم كردستان هو تغيير المناهج، وبدأنا بتغيير المناهج من الصف الأول الإبتدائي وإلى الصف الثاني عشر، والهدف من التغيير هو لتلبية حاجات المجتمع وتلبية حاجات الفرد لأن المناهج القديمة لم تكن تكفي لتلبية الحاجات".

وأضاف عبد الرحمن أن المناهج الجديدة تقوم على أساس فهم الطالب للمادة وما يحصل حوله من تطورات وخلق جيل واع ينظر إلى الظواهر نظرة نقدية، ومضى إلى القول:

"المناهج الجديدة يمكن أن تساعد الطالب لبناء معرفة علمية كافية وقدرة كافية لتحليل وتفسير الوقائع التي تحصل حوله وتقوم على اسس فهم الطالب، وليس كيفية درخ الطالب للمادة العلمية وهذا يؤدي إلى خلق جيل واع جيل ينظر إلى الظواهر بنظرة نقدية واعية وهذا هو هدف وزارة التربية في إقليم كردستان".

كما وأكد وزير التربية في إقليم كردستان أن وزارته ستواصل جهودها لتغيير وتطوير كافة المناهج الدراسية في الإقليم.

التفاصيل في تقرير مراسل"راديو سوا" في السليمانية فاضل صحبت:
XS
SM
MD
LG