Accessibility links

logo-print

مجلة جريئة تطرق باب المحرمات في العالم العربي


أطلقت الشاعرة والكاتبة اللبنانية جمانة حداد مجلة تصدر بعنوان "جسد" وهي مجلة ثقافية فصلية هي الأولى من نوعها في العالم العربي، لما فيها من مواضيع جريئة تكشف النقاب عن محرمات اجتماعية مرتبطة بآداب الجسد وفنه وعلومه.

واعترفت مؤسسة المجلة ورئيسة تحريرها جمانة حداد بأنها لاقت انتقادات كثيرة، كون المجلة لا تراعي خصوصية الموقع الجغرافي العربي الذي تصدر منه.

وشرحت بأن المجلة تطرح موضوع الجسد كجزء أساسي من الثقافة العربية وليس فقط من زاوية جنسية.

وأوضحت حداد بأن للجسد أبعادا اجتماعية وعلمية، وفيه الكثير من الفكر والصور الموجودة في أعمال الفنانين العرب والأجانب الذين تناولوا موضوع الجسد برسوماتهم وشعرهم وكتاباتهم.

وقالت حداد إن هذا النوع من النتاجات الفكرية والأدبية يكون عادة صادما للبعض ولكن لا يحق لأي شخص أن يصفه بأنه مخل بالآداب العامة.

وكشفت حداد بأنها تلقت مجموعة من رسائل الإهانة و الهجوم كما أنها تلقت رسائل دعم. ولفتت إلى أن الجهات التي تهاجمها هي بعض الجهات الدينية المتطرفة.

وتعمل حداد حاليا على إصدار العدد الثالث من المجلة التي توزع في كل المكتبات اللبنانية ضمن مغلفات شفافة يكتب عليها بأنها "للراشدين فقط". وقد رفضت غالبية الدول العربية توزيع المجلة باستثناء اشتراكات القراء السنوية.

XS
SM
MD
LG