Accessibility links

logo-print

أطباء عراقيون يقدمون عرضا لبحوثهم خلال مؤتمر علمي في بغداد


اختتم صباح الخميس المؤتمر الطبي العلمي السنوي الأول لدائرة صحة بغداد الرصافة والذي جاء لمناقشة سبل تطوير القدرات الطبية والعلمية للكوادر في المؤسسات الصحية الحكومية.

وقال الدكتور علي بستان الفرطوسي مدير عام صحة بغداد قاطع الرصافة في حديث مع مراسلة "راديو سوا" إن المؤتمر يعد فرصة للتعريف بآخر المبتكرات التي توصلت إليها الدول المتطورة من خلال البحوث التي تطرح، فضلا عن الارتقاء بمستوى الخدمات الطبية العلمية وجعلها قريبة للخبرات في الدول المجاورة.

كما قدم عدد من الاختصاصيين أوراق عمل ناقشت سبل الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة إلى المرضى حيث تناول رئيس الجلسة العلمية للمؤتمر الدكتور وليد عبد المجيد معالجة مرض خلع الورك الولادي لدى الاطفال، قائلا:

"خلع الورك الولادي هو من الأمراض الولادية الشائعة لدى الأطفال وقد يؤدي إلى عوق دائم ومن الضروري جدا التشخيص والتدخل المبكر بدون عمليات جراحية، للأسف نستقبل حالات متأخرة تستدعي إجراء عمليات معقدة وصعبة والبحث الذي سنقدمه عن احدى الوسائل الجراحية للمرضى الذين يتجاوزون السقف الزمني للمعالجة المبكرة".

من جانبها، أكدت طبيبة الاسنان الدكتورة سوسن حسين أن آلية عمل الطبيب العراقي ما زالت تضاهي عمل الاطباء في دول الجوار على الرغم من قدم الأجهزة الطبية المستخدمة محليا.

هذا وتم خلال المؤتمر إقامة معرض للأدوية والمستلزمات الطبية بمشاركة شركات عربية وعالمية، فضلا عن المحلية حيث تؤكد تلك الشركات أن التعاقد المباشر مع وزارة الصحة ما زال يواجه روتين الاجراءات الإدارية ما يؤخر دخول الأجهزة الطبية الحديثة إلى البلاد.


التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG