Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن الدولي يدين بالإجماع عمليات العمليات العسكرية في شرق تشاد


أدان مجلس الأمن بالإجماع الجمعة الهجوم العسكري الذي يشنه في شرق تشاد متمردون تشاديون والذي أسفر عن سقوط مئات القتلى والجرحى.

وقد تبنى المجلس أعلانا صاغته فرنسا وأدان فيه "عمليات التوغل العسكرية الجديدة في شرق تشاد من قبل مجموعات تشادية مسلحة أتت من الخارج".

وتلا الإعلان السفير الروسي فيتالي تشوركين رئيس المجلس لهذا الشهر.

وذكر دبلوماسيون أن تعبير "الأتون من الخارج" يعني السودان، لكن بعض الدول الأعضاء لم ترغب في أن يسمي الإعلان السودان صراحة.

وأكد الإعلان أيضا قلق المجلس من "الدعم الخارجي الذي تحصل عليه المجموعات المسلحة التشادية".

وأشار المجلس إلى أن "أي محاولة لزعزعة الاستقرار في تشاد بالقوة غير مقبولة ، وطالب المجموعات المتمردة المسلحة بوقف العنف فورا ودعوة جميع الأطراف إلى استئناف الحوار" في اطار اتفاق السلام الموقع في مدينة سرت الليبية في أكتوبر/ تشرين الأول 2007.

وقد أسفرت المعارك العنيفة بين المتمردين التشاديين والقوات الحكومية عن مقتل حوالي 250 شخصا خلال يومي الخميس والجمعة في شرق تشاد.
XS
SM
MD
LG