Accessibility links

logo-print

الجيش الأميركي يعلن مقتل صبي عراقي هاجم إحدى دورياته بالموصل


أعلن الجيش الأميركي السبت مقتل صبي عراقي في الثانية عشرة من العمر بعد أن هاجم دورية أميركية بقنبلة يدوية قبل يومين في أحد أحياء الموصل.

وقال السارجنت في الجيش الأميركي مايكل وتزل لوكالة الصحافة الفرنسية إن قوات التحالف فتحت النار على شخصين أو ثلاثة شاركوا في الهجوم في حي الفاروق غربي الموصل، مما أدى إلى مقتل احدهم الذي تبين فيما بعد انه صبي في الثانية عشرة.

وأضاف وتزل أن هناك أسبابا تدفع الجيش الأميركي للاعتقاد بان تنظيم القاعدة يدفع مالا للأطفال لتنفيذ مثل هذه الهجمات مما يعرضهم للأذى، مشيرا إلى العثور على عشرة آلاف دينار عراقي بحوزة الصبي اثر مقتله.

ولفتت الوكالة إلى ما ذكره مصدر امني عراقي عن اعتقال أربعة فتيان لا تتجاوز أعمارهم 14 عاما ينتمون إلى تنظيم "طيور الجنة" المرتبط بتنظيم القاعدة وذلك قبل عدة أسابيع.


XS
SM
MD
LG