Accessibility links

logo-print

عاهل الأردن يقول إن واشنطن تروج لخطة سلام ويحذر من صراع آخر إذا تأخرت المفاوضات


نقلت صحيفة تايمز اوف لندن الاثنين عن الملك عبد الله عاهل الأردن قوله إن الولايات المتحدة تروج لخطة سلام في الشرق الأوسط تتضمن "حلا يضم 57 دولة" يعترف فيها العالم الإسلامي كله بإسرائيل، وقال "أعتقد أنه سيتعين علينا القيام بكثير من الدبلوماسية المكوكية وجعل الناس يجلسون على طاولة في الشهرين المقبلين للتوصل لحل."

وأضاف الملك عبد الله "المستقبل ليس نهر الأردن أو مرتفعات الجولان أو سيناء المستقبل هو المغرب في المحيط الأطلسي واندونيسيا في المحيط الهادي. هذه هي الجائزة."

ولكنه قال "إذا أخرنا مفاوضاتنا للسلام فسيكون هناك صراع آخر بين العرب أو المسلمين وإسرائيل خلال ما بين الـ12 والـ18 شهرا المقبلة."

وقالت الصحيفة إن الملك عبد الله وضع الخطة مع الرئيس باراك أوباما في واشنطن في أبريل/نيسان. ومن المرجح صياغة التفصيلات خلال سلسلة من التحركات الدبلوماسية هذا الشهر ومن بينها اجتماع أوباما مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في واشنطن الأسبوع المقبل.

وقال الملك عبد الله "ما نتحدث عنه ليس هو جلوس الإسرائيليين والفلسطينيين معا على الطاولة ولكن جلوس الإسرائيليين مع الفلسطينيين وجلوس الإسرائيليين مع السوريين وجلوس الإسرائيليين مع اللبنانيين."

وقالت الصحيفة إنه بعد اجتماع أوباما مع نتنياهو في واشنطن في 18 مايو/أيار قد تشكل مبادرة السلام الجزء الأساسي من كلمته الرئيسية التي يوجهها للعالم الإسلامي من مصر في الرابع من يونيو/حزيران.
XS
SM
MD
LG