Accessibility links

الشرطة الايطالية تعتقل شخصين بتهمة الانتماء إلى خلية تخطط لتنفيذ اعتداءات في فرنسا وبريطانيا


أوقفت الشرطة الايطالية فرنسيين احدهما من أصل سوري يشتبه بأنهما من عناصر القاعدة، بتهمة الانتماء إلى خلية إرهابية كانت تخطط لتنفيذ اعتداءات في فرنسا وبريطانيا، على ما أفادت وكالة الأنباء الايطالية الثلاثاء.

ولم يكن في وسع مركز الشرطة في باري تأكيد المعلومات، والموقوفان هما إمام سوري يحمل الجنسية الفرنسية عمل في بلجيكا يدعى بسام عياشي وفرنسي يدعى رافايل جاندرون.

ويعتقد بحسب ما نقلت الوكالة عن الاتهامات التي وجهها القاضيان المكلفان الملف روبرتو روسي وفرانشيسكا رومانا أنهما خططا ونظما اعتداءات إرهابية وعمليات حرب شوارع.

وذكرت الوكالة بين أهداف هذه العمليات مطار رواسي شارل ديغول الباريسي.

وعلى صعيد أخر، تحدثت صحيفة واشنطن بوست الأميركية قد قالت إن تنظيم القاعدة استأنف تهريب مقاتلين إسلاميين إلى العراق عبر ممر في سوريا أعيد تفعيله بعد تراجع لفترة قصيرة.

وأضافت الصحيفة أن تفعيل هذا الممر الذي أكد المسئولون السوريون انه أغلق يأتي بينما يدرس الرئيس الأميركي باراك أوباما إمكانية إجراء حوار دبلوماسي جديد مع سوريا.

ونقلت عن مسئول عسكري كبير لم تكشف اسمه قوله إن الولايات المتحدة تعتقد أن السلطات السورية تعرف بوجود هذه الشبكة على الأقل على مستوى أجهزة الاستخبارات.
XS
SM
MD
LG